بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة للثقافة الاسلامية ۩۞۩» > قناديل إسلامية


قناديل إسلامية القرآن الكريم - الأحاديث النبوية - عقيدة - فقه - سير وحضارات إسلامية - محاضرات إسلامية - نقاشات دينية - خطبة الجمعة - فتوى مشايخ أهل السنة والجماعة


إضافة رد
قديم 2020-03-10, 08:21 PM   #1 (المشاركة)
آل حامد الحسيني
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية آل حامد الحسيني
آل حامد الحسيني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3543
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 2021-05-19 (01:37 PM)
 المشاركات : 601 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي كيفية عمل القدر



Bookmark and Share

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يجب ان تقرأه بتركيز ...
*****
القَدَر يتكلم على لسان الخضر عليه السلام .

كيف نفهم القدر؟!..
لعل أحد أكثر الأسئلة التي تدور في أذهان المسلم خاصة.. هو ما يعرف فلسفيا باسم سؤال الشر.. وهو بكل بساطة..........
لماذا خلق الله الشر والفقر والمعاناة والحروب والأمراض؟ لماذا يموت الأطفال في سورية؟ لماذا يموت الأطفال جوعا في افريقيا؟
أليس الله هو الرحمن الرحيم؟ فكيف يمتلئ الكون بكل هذه المآسي؟
طبعا سيكون من الرائع لو تمكننا من فهم تلك المتناقضات التي ترهق أرواحنا.. ومع أن هذا يبدو مستحيلا الآن..
إلا أن هذا فعليا قد حدث.. قبل ثلاثة وثلاثين قرنا من الان،
كان نبي الله موسى لديه كما لدينا الكثير من الأسئلة الفلسفية.. ليس أقلها رؤية الله (رب أرني أنظر إليك.. ) لكن الأهم على ما يبدو وموضوعنا اليوم هو عندما سأل موسى ربه عن القدر.. وكيف يعمل.. وهي بالذات عين أسئلتنا اليوم.. فطلب منه الله عز وجل أن يلاقي الخضر عليه السلام.. والحقيقة التي يجب أن تذكر هنا.. أن الأدبيات الإسلامية تسطح مفهوم الخضر وتختزله في صفة ولي من أولياء الله...........
في حين أنه الحقيقة أن الخضر عليه السلام يمثل القدر نفسه.. يمثل يد الله التي تغير أقدار الناس.. والجميل أن هذا القدر يتكلم.. لذلك نحن الآن سنقرأ حوارا بين نبي(بَشَر) مثلنا تماما.. لديه نفس أسئلتنا.. وبين قدر الله المتكلم.. ولنقرأ هذا الحوار من زاوية جديدة..
أول جزء في الحوار كان وصف هذا القدر المتكلم .. آتيناه رحمة من عندنا وعلمناه من لدنا علما.. أي أنه قدر رحيم وعليم.. وهذا أصل مهم جدا.. ثم يقول سيدنا موسى عليه السلام(بشر)...... "هل أَتَّبِعُكَ على أن تُعَلِّمَنِي مما عُلِّمْتَ رُشْدَا".. يرد القدر......
"إنَّكَ لن تَسْتَطِيعَ مَعِيَ صَبْرَا وكيف تَصْبرُ على ما لم تُحِطْ به خُبْرَا.. ".............
جواب جوهري جدا........
فهم أقدار الله فوق إمكانيات عقلك البشري...... ولن تصبر على التناقضات التي تراها..............
فيرد موسى عليه السلام بكل فضول البشر.......
"ستجدني إِنْ شَاءَ اللهُ صَاِبراً ولا أَعْصِي لَكَ أمرا".. ويرد القدر
"فإن اتبعتني فلا تسألني عن شيء حتى أحدث لك منه ذكرا".. ويمضي الرجلان.. ويركبا في قارب لمساكين يعملون في البحر.. ويقوم الخضر بخرق القارب.. وواضح تماما أن أصحاب المركب عانوا كثيرا من فعلة الخضر.. لأن موسى تساءل بقوة عن هذا الشر كما نتساءل نحن.. "أَخَرَقْتَها لِتُغْرِقَ أَهْلَهَا.. لقد جِئْتَ شَيْئَا إمرا".. عتاب للقدر تماما كما نفعل .. أخلقتني بلا ذرية كي تشمت بي الناس؟ أفصلتني من عملي كي أصبح فقيرا؟ نفس الأسئلة.. يسكت الخضر ويمضي.. طبعا الشاهد الأساسي هنا أن أصحاب المركب عانوا أشد المعاناة.. وكادوا أن يغرقوا.. وتعطلت مصلحتهم وباب رزقهم.. لكن ما لبثوا أن عرفوا بعد ذهاب الخضر ومجىء الملك الظالم أن خرق القارب كان شرا مفيدا لهم.....
لأن الملك لم يأخذ القارب غصبا..
نكمل.. موسى لا زال في حيرته.. لكنه يسير مع الرجل (القدر) الذي يؤكد لموسى.. "ألم أقل لك أنك لن تستطيع معي صبرا؟" ألم أقل لك يا إنسان أنك أقل من أن تفهم الأقدار.. يمضي الرجلان.. ويقوم الخضر الذي وصفناه بالرحمة والعلم بقتل الغلام.. ويمضي.. فيغضب موسى عليه السلام .. ويعاتب بلهجة أشد......
"أَقَتَلْتَ نفسا زكية بغير نفس لقد جئت شيئا نكرا"............
تحول من إمراً إلى نكراً......
والكلام صادر عن نبي أوحي إليه.. لكنه بشر مثلنا.. ويعيش نفس حيرتنا.. يؤكد له الخضر مرة أخرى "ألم أقل لك إنك لن تستطيع معي صبرا".. طبعا هنا أصل مهم.. أننا كمسلمون قرأنا القرآن ننظر إلى الصورة من فوق.. فنحن نعرف أن الخضر فعل ذلك لأن هذا الغلام كان سيكون سيئا مع أمه وأبيه.. "وكان أبواه مؤمنين فخشينا أن يرهقهما طغيانا وكفرا".. والسؤال.....
هل عرفت أم الفتى بذلك؟
هل أخبرها الخضر؟.........
الجواب لا.. بالتأكيد قلبها انفطر وأمضت الليالي الطويلة حزنا على هذا الفتى الذي ربته سنينا في حجرها ليأتي رجل غريب يقتله ويمضي.. وبالتأكيد.. هي لم تستطع أبدا أن تعرف أن الطفل الثاني كان تعويضا عن الأول.. وأن الأول كان سيكون سيئا.. فهنا نحن أمام شر مستطير حدث للأم.. ولم تستطع تفسيره أبدا..
ثم يصل موسى والخضر إلى القرية.. فيبني الجدار ليحمي كنز اليتامى.. هل اليتامى أبناء الرجل الصالح عرفوا أن الجدار كان سيهدم؟ لا.. هل عرفوا أن الله أرسل لهم من يبنيه؟ لا.. هل شاهدوا لطف الله الخفي.. الجواب قطعا لا.. هل فهم موسى السر من بناء الجدار؟ لا.......
ثم مضى الخضر.. القدر المتكلم.. بعد أن شرح لموسى ولنا جميعا كيف يعمل القدر والذي يمكن تلخيصه ببساطة كالآتي..
الشر شيء نسبي.. ومفهوم الشر عندنا كبشر مفهوم قاصرلأننا لا نرى الصورة كاملة، فما بدا شرا لأصحاب المركب اتضح أنه خير لهم..
وهذا أول نوع من القدر..
شر تراه فتحسبه شرا.. فيكشف الله لك أنه كان خيرا.. وهذا نراه كثيرا.............
النوع الثاني مثل قتل الغلام...... شر تراه فتحسبه شرا.. لكنه في الحقيقة خير.. ولا يكشف الله لك ذلك فتعيش عمرك وأنت تعتقد أنه شر.. مثل قتل الغلام.. لم تعرف أمه أبدا لم قتل......
النوع الثالث وهو الأهم.. هو الشر الذي يصرفه الله عنك دون أن تدري.. لطف الله الخفي.. الخير الذي يسوقه إليك.. مثل بناء الجدار لأيتام الرجل الصالح..
فالخلاصة إذن.. أننا يجب أن نقتنع بكلمة الخضر الأولى "إنك لن تستطيع معي صبرا" لن تستطيع يا ابن آدم أن تفهم أقدار الله.. الصورة أكبر من عقلك.. قد تعيش وتموت وأنت تعتقد أنك تعرضت لظلم في جزئية معينة.. لكن الحقيقة هي غير ذلك تماما.. الله قد حماك منها.. مثال بسيط.. أنت ذو بنية ضعيفة.. وتقول أن الله حرمني من الجسد القوي.. أليس من الممكن أن شخصيتك متسلطة.. ولو كنت منحت القوة لكنت افتريت على الناس؟ حرمك الله المال.. أليس من الممكن أن تكون من الذين يفتنون بالمال وكان نهايتك ستكون وخيمة؟ حرمك الله الجمال.. أليس من الممكن انك ذات شخصية استعراضية.. ولو كان منحك الله هذا الجمال لكان أكبر فتنة لك؟ لماذا دائما لا ننظر للجانب الإيجابي للأشياء؟ ونقول حرمنا الله

استعن بلطف الله الخفي لتصبر على أقداره التي لا تفهمهما.. وقل في نفسك.. أنا لا أفهم أقدار الله.. لكنني متسق مع ذاتي ومتصالح مع حقيقة أنني لا أفهمها.. لكنني موقن كما الراسخون في العلم أنه كل من عند ربنا.. إذا وصلت لهذه المرحلة.. ستصل لأعلى مراحل الإيمان.. الطمأنينة.. وهذه هي الحالة التي لا يهتز فيها الإنسان لأي من أقدار الله.. خيرا بدت أم شرا.. ويحمد الله في كل حال.. حينها فقط.. سينطبق عليك كلام الله "يا أيتها النفس المطمئنة" حتى يقول.. "وأدخلي جنتي"
ولاحظ هنا أنه لم يذكر للنفس المطمنئة لا حسابا ولا عذابا...
.......................
وصل الله على محمد و على آله وصحبه وسلم. وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.



 

رد مع اقتباس
قديم 2020-03-10, 08:36 PM   #2 (المشاركة)
توته احلى بنوته
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية توته احلى بنوته
توته احلى بنوته غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7222
 تاريخ التسجيل :  Sep 2017
 أخر زيارة : 2021-05-29 (11:52 AM)
 المشاركات : 109 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




جزاكمـ الله بالجنة وشكراً لكمـ
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

لولا الألم لكان المرض راحة تحبب الكسل، ولولا المرض لافترست الصحة أجمل نوازع الرحمة في الإنسان
ولولا الصحة لما قام الإنسان بواجب ولا بادر إلى مكرمة، ولولا الواجبات والمكرمات لما كان لوجود الإنسان في هذه الحياة معنى



 
 توقيع : توته احلى بنوته

جمال المرأة في ابتسامتها
وجمال الرجل في ابتسامة المرأة له


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-10, 08:43 PM   #3 (المشاركة)
سہاحہرة الہقلہوب
«۩۞۩ عضو جديد ۩۞۩»


الصورة الرمزية سہاحہرة الہقلہوب
سہاحہرة الہقلہوب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 7051
 تاريخ التسجيل :  Jun 2017
 أخر زيارة : 2020-03-10 (08:45 PM)
 المشاركات : 98 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




شكراً ودمتم بالصحة والعافية
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

العربة الفارغة أكثر جلبة من الممتلئة



 
 توقيع : سہاحہرة الہقلہوب

إذا اكتشفت ان كل الأبواب مغلقة وأن الرجاء لا أمل فيه وأن من أحببت يوماً أغلق مفاتيح قلبه وألقاها في سراديب النسيان
هنا فقط أقول لك إن كرامتك أهم كثيراً من قلبك الجريح حتى وإن غطت دماؤه سماء هذا الكون الفسيح
فلن يفيدك أن تنادي حبيباً لا يسمعك وأن تسكن بيتاً لم يعد يعرفك أحد فيه
وأن تعيش على ذكرى إنسان فرط فيك بلا سبب


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-10, 08:51 PM   #4 (المشاركة)
عبدالله الشعيبي
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية عبدالله الشعيبي
عبدالله الشعيبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1231
 تاريخ التسجيل :  Jan 2011
 أخر زيارة : 2020-03-10 (08:52 PM)
 المشاركات : 174 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




شكرا لكم ولكم مني فائق الاحترام والتقدير
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

أَحِبَّ أَبَاكَ إذا كان منصفًا ، وإذا لم يكن كذلك فتحمله



 
 توقيع : عبدالله الشعيبي

سبحان الله والحمد لله والله أكبر لا إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-10, 08:58 PM   #5 (المشاركة)
عبدالله الراجحي
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية عبدالله الراجحي
عبدالله الراجحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2276
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 2021-05-13 (05:50 PM)
 المشاركات : 410 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




الله يعطيكم العافية
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

العمل الذي لا يحقق غير أرباح مادية هو عمل ضعيف



 
 توقيع : عبدالله الراجحي

قـال الفضيل بن عياض : إذا قيل لك هل تخاف الله ؟ فاسكت ..!
فإنك إن قلت نعم فقد "كذبت" - وإن أنت قلت لا فقد "كفرت"


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-10, 09:06 PM   #6 (المشاركة)
الحسن العبدلي
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية الحسن العبدلي
الحسن العبدلي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3570
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 2020-03-10 (09:06 PM)
 المشاركات : 529 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




شكرا ودمتم بحفظ الرحمن
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الكتاب طعام الفكـر



 

رد مع اقتباس
قديم 2020-03-16, 02:43 PM   #7 (المشاركة)
امرأه بيضاء
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية امرأه بيضاء
امرأه بيضاء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 870
 تاريخ التسجيل :  Dec 2010
 أخر زيارة : 2021-06-14 (07:37 PM)
 المشاركات : 343 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة وشكراً لكـ



 
 توقيع : امرأه بيضاء

نحب طبع اللي يصـون الصداقة
حتى لو انّه ما تعنّى علينا وسيَّـر

يحفـظ أصول المعرفة .. والعلاقة
ويبقى على طول الدّهـر ما تغيّر


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-18, 01:29 PM   #8 (المشاركة)
الجعفري الوفي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية الجعفري الوفي
الجعفري الوفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 534
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 2021-05-13 (06:45 AM)
 المشاركات : 339 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




جزيتم بالجنة وبارك الله فيكم



 
 توقيع : الجعفري الوفي

لا يعد الفشل أبداً أمراً حتمياً ونهائياً، والنجاح دائماً يكون بلا نهاية، لأن النجاح عبارة عن رحلة وليس مكاناً تصل إليه


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-20, 02:10 PM   #9 (المشاركة)
نجاح
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية نجاح
نجاح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 823
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 2020-05-08 (10:51 PM)
 المشاركات : 132 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة وشكراً لكـ



 
 توقيع : نجاح

قد تغفر لك المرأة القسوة والظلم ، لكنها لا تغفر لك عدم الاهتمام بها


رد مع اقتباس
قديم 2020-03-21, 09:24 PM   #10 (المشاركة)
خالد المعبدي
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية خالد المعبدي
خالد المعبدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6962
 تاريخ التسجيل :  Apr 2017
 أخر زيارة : 2020-03-28 (10:06 PM)
 المشاركات : 172 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




شكرا لكم وجزيتم كل خير



 
 توقيع : خالد المعبدي

صن النفس واحملها على ما يزينها…..تعش سالماً والقول فيك جميل ولا تولين الناس إلا تجملا
نبا بك دهر أو جفاك خليل وإن ضاق رزق اليوم إلى غد……….عسى نكبات الدهر عنك تزول ولا خير في ود إمرئ متلون
إذا الريح مالت, مال حيث تميل وما أكثر الإخوان حين تعدهم……ولكنهم في النائبات قليل


رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
القدر مرسوم خاوي وجود ملتقى شعراء وادي فاطمة 6 2019-12-28 11:14 AM
مراتب القدر زامل الكريمي الشريف قناديل إسلامية 9 2019-05-07 01:16 AM
أنه القدر محمود الجعيدي لآلِئُ الأدب العربي 6 2018-08-06 09:51 PM
القضاء و القدر سنان المصطفى لآلِئُ الأدب العربي 6 2016-12-13 09:15 PM
متى ليلة القدر كُــ عـطـاء ـــلِي المناسبات الإسلامية 10 2016-03-01 11:42 PM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38