بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة للثقافة الاسلامية ۩۞۩» > قناديل إسلامية


قناديل إسلامية القرآن الكريم - الأحاديث النبوية - عقيدة - فقه - سير وحضارات إسلامية - محاضرات إسلامية - نقاشات دينية - خطبة الجمعة - فتوى مشايخ أهل السنة والجماعة


إضافة رد
قديم 2019-04-26, 08:41 AM   #1 (المشاركة)
محمد الحارثي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية محمد الحارثي
محمد الحارثي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6315
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 2021-01-13 (09:14 AM)
 المشاركات : 253 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي الاستعفاف وأثره على حياة الفرد والمجتمع



Bookmark and Share

ان الاستعفاف يعني طلب العفة ، وهو خلق إيماني رفيع و ان الاستعفاف يكون بالابتعاد عن أعراض الناس بان لا نقوم بالقذف و هذا عن اللسان كذلك يكون الاستعفاف بترم الطمع والتسول عن أموال الناس.

مظاهر الاستعفاف

عفة اللسان
قال تعالى ” وقولوا للناس حسنا “
وقال جل شأنه :”ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد “

العفة الجنسية
ان النبي صلى الله عليه و سلم حث على الزواج لأنه يساعد للاستعفاف والعفة فقال :” يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج و من لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء” و معنى الوجاء هنا هو الحماية و الوقا.

عفة البصر
لما كان النظر مقدمة من مقدمات الزنا بل اكثر من ذلك حيث إن النظر المحرم في حد ذاته يكون زنا ، حيث ورد عن النبي صل الله عليه و سلم ” كتب على ابن آدم نصيبه من الزنا مدرك ذلك لا محالة فالعينان زناهما النظر و الأذنان زناهما الاستماع و اللسان زناه الكلام و اليد زناها البطش و الرجل زناها الخطى و القلب يهوى و يتمنى و يصدق ذلك الفرج أو يكذبه ” وهذا في رواية البخاري اما في رواية مسلم قال النبي صل الله عليه و سلم لعلي بن أبي طالب :”يا علي ، لا تتبع النظرة فإن لك الأولى و ليست لك الآخرة”

أنواع العفة
العفة تقسم إلى نوعين اساسيين ، حيث بهما يمكن ان نميز المسلم الملتزم بالأخلاق عن غيره من الناس

العفة عن المحارم
وهي تعني الكف عن محارم المسلمين، من العرض والدم والمال، وهذا النوع من العفة يكون له عند العلماء نوعان ، الأول: وهو ان يقوم الفرد بضبط الفرج عن الحرام بمعنى الا يقترب من الحرام سواء بالزنا أو ما يشابهه من المحرمات، والثاني ان يكف اللسان عن الأعراض بمعني عن الفحش والتفحش بالكلام كالنميمة والغيبة، وكذلك ان لا يخوض في أعراض الناس، وغير ذلك.

العفة عن المآثم والمعاصي
وهذا النوع ينقسم الى نوعان وهما، عدم المجاهرة بالظلم، بمعنى ان لا نقوم بظلم الناس جهاراً نهاراً، وكذلك ان لا يخاف من الله تعالى عند ظلم الناس، وكذلك عدم اعتراف الظالم بظلمه على الرغم انه يعلم في سريرة نفسه أنه ظالم،.

والنوع الثاني هو ان تكف النفس عن الا تستمر في الإصرار على الخيانة، سواء في الظاهر أو الباطن، أي ان في الظاهر يكون أمام الناس، وفي الباطن يكون في سريرة نفسه.

اثر الاستعفاف على الفرد والمجتمع
1ـ سلامة المجتمع من الفواحش وطهارته وذلك بصيانة العرض والشرف.
2- ان الشخص الذي يعف نفسه انه يفوز بالثواب العظيم في الآخرة .
3- كذلك يحظى بالرضا والقناعة فقال الله تعالى {وَلَا تَمُدَّنَّ عَيْنَيْكَ إِلَى مَا مَتَّعْنَا بِهِ أَزْوَاجًا مِّنْهُمْ زَهْرَةَ الْحَيَاةِ الدُّنيَا لِنَفْتِنَهُمْ فِيهِ وَرِزْقُ رَبِّكَ خَيْرٌ وَأَبْقَى} .
4- طيب النفس و عزة النفس وقوة الإرادة وانشراح الصدر وصون نور القلب كي لا تطفئه ظلمة المعصية .

العفة والاستعفاف في القرآن الكريم
ـ قال تعالى: {قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ۚ ذَٰلِكَ أَزْكَىٰ لَهُمْ ۗ إِنَّ اللَّـهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ . وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ۖ وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَىٰ جُيُوبِهِنَّ ۖ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاءِ بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُولِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَىٰ عَوْرَاتِ النِّسَاءِ ۖ وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ۚ وَتُوبُوا إِلَى اللَّـهِ جَمِيعًا أَيُّهَ الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}
ـ وقال سبحانه وتعالى : {وَلْيَسْتَعْفِفِ الَّذِينَ لَا يَجِدُونَ نِكَاحًا حَتَّىٰ يُغْنِيَهُمُ اللَّـهُ مِن فَضْلِهِ}.
ـ وقال سبحانه وتعالى : {وَالْقَوَاعِدُ مِنَ النِّسَاءِ اللَّاتِي لَا يَرْجُونَ نِكَاحًا فَلَيْسَ عَلَيْهِنَّ جُنَاحٌ أَن يَضَعْنَ ثِيَابَهُنَّ غَيْرَ مُتَبَرِّجَاتٍ بِزِينَةٍ ۖ وَأَن يَسْتَعْفِفْنَ خَيْرٌ لَّهُنَّ}.
– وقال تعالي : {لِلْفُقَرَاءِ الَّذِينَ أُحْصِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّـهِ لَا يَسْتَطِيعُونَ ضَرْبًا فِي الْأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاءَ مِنَ التَّعَفُّفِ تَعْرِفُهُم بِسِيمَاهُمْ لَا يَسْأَلُونَ النَّاسَ إِلْحَافًا ۗ وَمَا تُنفِقُوا مِنْ خَيْرٍ فَإِنَّ اللَّـهَ بِهِ عَلِيمٌ} [البقرة:273].
ـ وقال تعالى ” قُلْ لِلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ * وَقُلْ لِلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ “>

احاديث عن العفة والاستعفاف
ـ قال النبي صلى الله عليه وسلم أن (زِنَا الْعَيْنَيْنِ النَّظَرُ، وَزِنَا اللِّسَانِ النُّطْقُ، وَالنَّفْسُ تَمَنَّى وَتَشْتَهِي، وَالْفَرْجُ يُصَدِّقُ ذَلِكَ أَوْ يُكَذِّبُهُ).
ـ و قال النبي صلى اللهُ عَليهِ وسلمَ لِعلِيٍ رضي الله عنه) يَا عَلِيُّ لَا تُتْبِعِ النَّظْرَةَ النَّظْرَةَ، فَإِنَّ لَكَ الْأُولَى وَلَيْسَتْ لَكَ الْآخِرَةُ).




 
 توقيع : محمد الحارثي

اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع ودعاء لا يسمع ومن نفس لا تشبع ومن علم لا ينفع


رد مع اقتباس
قديم 2019-04-26, 08:53 AM   #2 (المشاركة)
فيصل النجبي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية فيصل النجبي
فيصل النجبي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5352
 تاريخ التسجيل :  Feb 2015
 أخر زيارة : 2020-11-23 (05:35 PM)
 المشاركات : 362 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




جزيت بإعمالكمـ الجنة وبارك الله فيكمـ
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم إنا نسألك عفواً يكفينا وعافية تغنينا
ومقاماً في الفردوس يعلينا
ونظرة لوجهك الكريم ترضينا
ورحمة ومغفرة لنا ولوالدينا
اللهم لاتستدرجْنا بالنعم
ولاتفاجئنا بالنقم
ولاتجعلنا عبرةً للأمم
وارفع عنا الألمَ والسقمَ
وجُد علينا بفضلك فأنتَ أهلُ الكرم
وأصرف عنا الهم والغم والألم


صباح الخير



 

رد مع اقتباس
قديم 2019-04-26, 09:02 AM   #3 (المشاركة)
جميل الجهني
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية جميل الجهني
جميل الجهني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5663
 تاريخ التسجيل :  Jun 2015
 أخر زيارة : 2020-12-25 (10:43 PM)
 المشاركات : 342 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




شكراً وبارك الله فيكـ ونفعنا بكـ
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

اللهم أنت العظيم الذي عزّ شأنك ،وأنت الرحيم اللذي فاض على الوجود إحسانك ،وأنت الغفور الذي شمل كل شيئ
غفرانك ،وأنت الكريم الذي فاض على العباد جودك وكرمك ،اللهم افتح لنا مغاليق الأبواب ،وهيِّأ لنا جميع الأسباب
اللهم اشف مرضانا وارحم موتانا
ويسر امورنا
ونسألك يارب عيشة هنية وميتة سوية ومردا غير مخز ولافاضح.


🌹يسعد صباحكم 🌹



 
 توقيع : جميل الجهني

كن على حذراً ..
من الكريم إذا أهنته
ومن اللئيم إذا أكرمته
ومن العاقل إذا أحرجته
ومن الأحمق إذا رحمته


رد مع اقتباس
قديم 2019-04-26, 09:13 AM   #4 (المشاركة)
عبد الفتاح الحازمي
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية عبد الفتاح الحازمي
عبد الفتاح الحازمي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5058
 تاريخ التسجيل :  Oct 2014
 أخر زيارة : 2020-03-27 (11:55 AM)
 المشاركات : 193 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي





نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الكلمة الطيبة في زمن الجفاف ‏أعذب من الماء البارد: ‏"وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْناً" ‏كل شخص تقابله ‏يكافح معركة في حياته ‏ لا تعلم عنها شيئا..!
‏فكن بلسماً للجراح دائماً ‏ولا تكن علقماً تزيد الجرح عمقاً.
صباح الورد



 

رد مع اقتباس
قديم 2019-04-26, 09:18 AM   #5 (المشاركة)
أبو معاذ الحسيني
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية أبو معاذ الحسيني
أبو معاذ الحسيني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2522
 تاريخ التسجيل :  Jan 2013
 أخر زيارة : 2020-02-22 (01:27 AM)
 المشاركات : 274 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




بورك فيكـ ورحم الله والديكـ
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

السعادة في مكانين :
قلب قانع بالعطاء .
ونفس مطمئنة بالقضاء .
اللهم اجعلنا واياكم من أهل النفوس الطاهرة
والقلوب الشاكرة ، والوجوه الباسمة

صباح الخير



 

رد مع اقتباس
قديم 2019-05-01, 02:35 PM   #6 (المشاركة)
لينا
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية لينا
لينا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 834
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 2021-01-04 (11:43 PM)
 المشاركات : 321 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة وشكراً لكـ



 
 توقيع : لينا

الإسراف والتبذير في الموارد يزيد في تضخم مشكلة تدهور البيئة، لذلك وضع الإسلام قواعد تمنع أي هدر في أي مورد
قال تعالى: {والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتروا وكان بين ذلك قواماً}(سورة الفرقان: [ الآية: 67 ].).
وقال: {ولا تسرفوا إنه لا يحب المسرفين}(سورة الأنعام: [ الآية: 141 ].)
وقال: {إن المبذرين كانوا إخوان الشياطين}(سورة الإسراء: [ الآية: 27 ].)


رد مع اقتباس
قديم 2019-05-01, 03:18 PM   #7 (المشاركة)
امرأه بيضاء
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية امرأه بيضاء
امرأه بيضاء غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 870
 تاريخ التسجيل :  Dec 2010
 أخر زيارة : 2021-01-08 (04:09 PM)
 المشاركات : 324 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة وشكراً لكـ



 
 توقيع : امرأه بيضاء

نحب طبع اللي يصـون الصداقة
حتى لو انّه ما تعنّى علينا وسيَّـر

يحفـظ أصول المعرفة .. والعلاقة
ويبقى على طول الدّهـر ما تغيّر


رد مع اقتباس
قديم 2019-05-01, 04:14 PM   #8 (المشاركة)
الجعفري الوفي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية الجعفري الوفي
الجعفري الوفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 534
 تاريخ التسجيل :  May 2010
 أخر زيارة : 2021-01-13 (08:47 PM)
 المشاركات : 334 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




جزيتم بالجنة وبارك الله فيكم



 
 توقيع : الجعفري الوفي

لا يعد الفشل أبداً أمراً حتمياً ونهائياً، والنجاح دائماً يكون بلا نهاية، لأن النجاح عبارة عن رحلة وليس مكاناً تصل إليه


رد مع اقتباس
قديم 2019-05-01, 05:35 PM   #9 (المشاركة)
نجاح
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية نجاح
نجاح غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 823
 تاريخ التسجيل :  Nov 2010
 أخر زيارة : 2020-05-08 (10:51 PM)
 المشاركات : 132 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة وشكراً لكـ



 
 توقيع : نجاح

قد تغفر لك المرأة القسوة والظلم ، لكنها لا تغفر لك عدم الاهتمام بها


رد مع اقتباس
قديم 2019-05-08, 12:12 AM   #10 (المشاركة)
ميسم الزهرة
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية ميسم الزهرة
ميسم الزهرة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11680
 تاريخ التسجيل :  Apr 2018
 أخر زيارة : 2020-05-14 (12:21 AM)
 المشاركات : 486 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




جزاكم الله خير الجزاء



 
 توقيع : ميسم الزهرة

إن معرفة النفس فضيلة في حد ذاتها، تدلنا إلى معرفة طريق الحياة الأنسب لها


رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما أهمية المال للفرد والمجتمع ضي القمر البوابة العامة 5 2019-08-30 04:23 AM
الفرق بين الشعب والمجتمع والعرق أشرف البشري العلوم الإنسانية والتربية والفنون 10 2018-06-12 06:40 PM
مفهوم الذات بين التربية والمجتمع بندر الحربي ملتقى تطوير الذات 12 2017-08-23 09:31 PM
دور الاعلام في بناء الدولة والمجتمع ساعد وطني البوابة العامة 7 2015-08-02 09:34 AM
تحريم إنتساب الانسان إلى غير أبيه وخطورته على الفرد والمجتمع .. الجاد 2012 تاريخ القبائل والانساب 15 2014-02-06 08:49 PM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267