بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة للثقافة الادبية ۩۞۩» > لآلِئُ الأدب العربي

لآلِئُ الأدب العربي شعر - قصائد - أبيات - نثر - خواطر - عذب الكلام - همس القوافي - ذآئقة شعرية - ملحميات


إضافة رد
قديم 2018-11-08, 11:40 AM   #1 (المشاركة)
خاوي وجود
«۩۞۩ عضوية فضية ۩۞۩»


الصورة الرمزية خاوي وجود
خاوي وجود متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5789
 تاريخ التسجيل :  Jul 2015
 أخر زيارة : اليوم (07:19 AM)
 المشاركات : 1,228 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
خاطرة الرهان الخاسر



Bookmark and Share

الرهان الخاسر




في اغلب الاحيان الا وقد تجد اشخاص كثر قد عاشو هذه اللحظة التي يجد فيها أن مشاعرهم وأحاسيسهم تحطمت تجاه من أحبو .
فالشخص يتقبل اصعب المواقف من معظم منهم حوله
لكن عندما يأتي الخذلان من شخص ساكن القلب فأنه يصبح نزف لايبراء بسرعة حتى وأن عادت العلاقة فأنها لاتكون كما كانت،



أن تكاشف امرأة بهذيان من الحنين قد تداعى ، كلما قيضت لك الأيام
قرينا لا يسأم عبثا بذاكرتك ، ولعلك حينها تود لو أن الزمان يمضي بك
إلى ذلك الوراء البعيد ، كي تجاهر عند مواجهة محمومة بعينيها
المتواريتين خلف منصة الحب ، أنك ومنذ رحيلها قد تقطعت بك الأسباب ،
وأوصدت في وجهك جميع الأبواب ، لتجد نفسك تسير في هذه الدنيا
وكأنك تتقلص أو تتلاشى إلى خريف يقودك إلى أرذل العمر .

و في هذا الفراغ العاطفي ترتبط بحب أبدي لا انفصام منه بفراق بائن
بينونة كبرى ، أو حتى صغرى ، ولا مخالعة رضائية تسرحك بمعروف وإحسان ،
ولربما تتهاوى ما بين درجات اليأس ، وتخلع المواربة عن جسد حروفك كي تخاطبها بكلمات عارية من الكبرياء ،
ثم لتسألها من الحب إلحافا ، وحين لا تكترث إليك ولا تلتفت ،
ستتحرى جلوسك على ناصية الوحدة إلى أجل غير مسمى ، وستنادي بصوت قد أجهدته الخيبات ،
لتجد أثره يتردد بين جميع حروف النداء ، ثم لا يلبث أن يقضي نحبه بأدوات النفي والنهي والجزم ،
فلا يكون في صدرك عندها حرج ولاضيق ،
حين تجد قلبك كجملة معترضة لا محل لها من الإعراب في مقدمة تلك الحكاية أو عند خاتمتها .
وكأنك اليوم تعض أناملك ما بين حسرة وندم ، على رهان خاسر رهان امرأة أحببتها أكثر من نفسك ،
ولكن كبريائك كرجل يأبى أن يستجدي عودتها ،
وانتظارك خلف الباب المهجور على أمل أن تأتي وتقرعه بلهفة من جديد ،
قد لا يكون سوى حلم وردي سيراودك كل ليلة وأنت تلفظ أنفاسك الأخيرة بعد قبلة تكاد تلامس شفاه صامتة
تنام إلى جوارك في السرير الأعزل من جسدها ، وحينها تدرك أنك ألفيت نفسك وحيدا ،
تبكي كالأطفال عندما يستيقظون في منتصف الليل في حجرة لا يبدد وحشة عتمتها إلا نور ينبعث من صدور أمهاتهم الدافىء .
فلا غرو أنك اليوم تتمادى في استحضار نوبات الحنين ،
ولربما لا زلت تقف أو تتأرجح ما بين الشك واليقين ،
ولكن كم سيلزمك أن تناظر أو تجادل في امرأة أفلاطونية ينقلب مزاجها ما بين الدقيقة وأنصاف ثوانيها ،
تماما كالسماء التي تشرق فيها الشمس وقت الضحى ثم تمطرك بالغدر عند الظهيرة .

هل لا تزال ذاكرتك غائرة بكلماتها الأخيرة حين قالت : (( أن في الحب حدودا لا يمكن اختراقها )) ؟
ماذا كانت تقصد بذلك يا ترى ؟
لن يجدي التأمل والتفكير ، فأنت الآن لا يحتويك منها سوى الفراغ ، تنظر خلفك وتعقد عزما بخطوات قد تدفع بك إلى الأمام ،
ثم تلتفت عن ميمنة وميسرة ، تتمنى أن تكر و لا تفر من هذا القدر الذي جعلك تعشق امرأة تخشى أن تجاهر بحبك حتى وهي في خلوة مع قلبها ،
كم هو مؤلم أن تبكي امرأة تجد نشوتها في عالم من الخيال و (( الفنتازيا )) ، وتتجرد منه في عالمها المحسوس ،
وأنت تقف هناك بين الوجود واللاوجود ، كدائرة لا يكتمل محيطها ، فكيف ستجد سبيلك للخلاص

اقول وللاسف :
لا خلاص من امرأه تركت بصمه فى قلب رجل
سيظل يتعبد فى محرابها لا يجد سبيل للخلاص


واخيرآ اقول لكم احبتي :

ان من اصعب الامور هو التارجح بين الشك و اليقين

فاحرصو على حفظ القلوب من الأذى.. فرجوعها بعد تنافر يصعب.. إن القلوب إذا تنافر ودها. مثلُ الزجاجةِ كسرُها لا يُجبر.







تحياتي لكم
خ ـــــــــاوي وجود



 
 توقيع : خاوي وجود

__________________
إذا حار أمرك في معنيين ولم تدرِ أين الخطأ والصواب
فخالف هواك فإن الهوى يقود النفوس إلى ما يعاب


رد مع اقتباس
قديم 2018-11-09, 11:36 AM   #2 (المشاركة)
خيريه الشنبرية
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية خيريه الشنبرية
خيريه الشنبرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 174
 تاريخ التسجيل :  Nov 2009
 أخر زيارة : 2018-11-09 (11:37 AM)
 المشاركات : 148 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




دمتم في حفظ الرحمن وجزاكـ الله الجنة
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

إن الحب يهبط على المرأة في لحظة سكون ، مملوءة بالشك والإعجاب



 
 توقيع : خيريه الشنبرية

لتكن اخلاقنا باقة من زهور الحياة ، نهديها لمن حولنا
عطرها الطيبة ، لونها نقاء قلوبنا ، ورحيقها الابتسامة


رد مع اقتباس
قديم 2018-11-09, 11:57 AM   #3 (المشاركة)
الكــــ أنا ــــادي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية الكــــ أنا ــــادي
الكــــ أنا ــــادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4883
 تاريخ التسجيل :  Aug 2014
 أخر زيارة : 2018-11-09 (11:58 AM)
 المشاركات : 304 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي





نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

في الحب تنسى المرأة كرامتها وفي الغيرة تنسى حبها



 

رد مع اقتباس
قديم 2018-11-09, 01:10 PM   #4 (المشاركة)
وجنات الزراقي
«۩۞۩ عضو جديد ۩۞۩»


الصورة الرمزية وجنات الزراقي
وجنات الزراقي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 499
 تاريخ التسجيل :  Apr 2010
 أخر زيارة : 2018-11-09 (01:10 PM)
 المشاركات : 58 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




شكرا لك ودمتم بحفظ الرحمن



 
 توقيع : وجنات الزراقي

كانوا قبل الأكل يقولون سموا .. والآن يقولون صوروا
فقدان البركة في الأكل بسبب
استبدال البسملة بالتصوير


رد مع اقتباس
قديم 2018-11-11, 05:26 PM   #5 (المشاركة)
احمد السبيعي
«۩۞۩ عضو جديد ۩۞۩»


الصورة الرمزية احمد السبيعي
احمد السبيعي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9214
 تاريخ التسجيل :  Dec 2017
 أخر زيارة : 2018-11-18 (10:33 PM)
 المشاركات : 88 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




دمتم بخير ودمتم راقيين



 
 توقيع : احمد السبيعي

يغلق باب السعادة في البيت الذي يرتفع فيه صوت الزوجة على صوت الزوج


رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مشجرة قبائل الغوث في السراة - (الأزد - أنمار بن أراش) - من كتاب المؤرخ / حمد بن محمد الجاسر محارب بني شهر تاريخ القبائل والانساب 7 2016-10-01 07:45 PM
الوقود الداسر propellant إبن الراشد العلوم التطبيقية - العلوم البحتة 4 2015-12-14 08:40 PM
حمد الجاسر عبدالعزيز الفهيد العلوم الإنسانية والتربية والفنون 5 2015-05-25 09:50 PM
منهج الشيخ حمد الجاسر في تحقيق النصوص القديمة ونشرها بن زامل البركاتي العلوم الإنسانية والتربية والفنون 9 2014-04-25 11:27 AM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56