بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة التعليمية ۩۞۩» > العلوم الإنسانية والتربية والفنون

العلوم الإنسانية والتربية والفنون التاريخ - الشخصيات التاريخية - الجغرافيا - علم الاجتماع - علم العقائد - علم نفس - الفلسفة - الصحافة والإعلام - التربية - الآثار - العمارة - الفنون التشكيلية والزخرفة


إضافة رد
قديم 2016-11-01, 07:44 PM   #1 (المشاركة)
الفهد
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية الفهد
الفهد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 102
 تاريخ التسجيل :  Oct 2009
 أخر زيارة : 2018-06-14 (04:00 AM)
 المشاركات : 197 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
Thumbs Down من هو الخميني



Bookmark and Share


الموسوي الخميني ” ولد روح الله خمینی في 24 سبتمبر عام 1902 – وتوفي في 3 يونيو عام 1989 “، وهو المعروف في العالم الغربي باسم آية الله الخميني .

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

كان الخميني هو الزعيم الديني الإيراني وهو المسلم الشيعي ، والثوري والسياسي ، والمؤسس للجمهورية الإسلامية الإيرانية وقائد الثورة الإيرانية في عام 1979 ، الذي شهد الاطاحة بالنظام الملكي بهلوي ومحمد رضا بهلوي ، شاه إيران ، وبعد الثورة ، أصبح الخميني هو المرشد الأعلى في البلاد .
كان الخميني مرجعا “مصدر المضاهاة” في الشيعة ، وهو المجتهد أو الفقيه ” الخبير في القانون الإسلامي” والمؤلف لأكثر من 40 كتابا ، إلا أنه يعرف في المقام الأول بنشاطاته السياسية ، حيث أمضى أكثر من 15 عاما في المنفى بسبب معارضته للشاه الماضي ، وفي كتاباته وخطبه توسع في نظرية ولاية الفقيه ، “ولاية الفقيه الإسلامي “السلطة الدينية”، التي تشمل القاعدة السياسية الدينية من قبل الفقهاء ، وهذا المبدأ “وإن لم يكن معروف للجمهور كان أوسع قبل الثورة ” ، وتم إلحاقه بالدستور الإيراني الجديد بعد طرحه للاستفتاء ،ودعا الخميني للديمقراطية ، وعين الرجل العام في عام 1979 من قبل الأمريكيين وقت إصدار مجلة الأخبار على النفوذ الدولي ، حيث وصفته بأنه “الوجه الظاهري للإسلام الشيعي في الثقافة الشعبية الغربية” حيث لا يزال شخصية مثيرة للجدل .
وفي عام 1982، نجا الخميني من محاولة انقلاب عسكرية واحدة ، وكان الخميني معروفا بدعمه لخاطفي الرهائن خلال أزمة الرهائن في إيران ، ودعم فتواه التي تدعو إلى قتل الروائي الهندي البريطاني سلمان رشدي ، وأشار الى الولايات المتحدة باسم “الشيطان الأكبر”، وقدم الخميني انتقادات لهذه الأعمال والانتهاكات لحقوق الإنسان من الإيرانيين ” بما في ذلك طلب عدم إعدام آلاف السجناء السياسيين “، والسعي لتحقيق النصر في الحرب العراقية الإيرانية التي أثبتت في النهاية أنها غير مجدية .
كما تم الإشادة بأنه بمثابة “القائد الكاريزمي الذي له شعبية هائلة “، ” وبطل من الإحياء الإسلامية ” من قبل علماء الشيعة ، الذين حاولوا إقامة علاقات جيدة بين السنة والشيعة ، وابتكار الكثير للنظرية السياسية والدينية ولذا تم منحه الشعبية السياسية الاستراتيجية .
منح الخميني لقب آية الله العظمى والمعروف رسميا باسم الإمام الخميني داخل إيران ومؤيدوه دوليا ، ويشار إليه عموما بآية الله الخميني من قبل الآخرين في إيران .
الزعيم السياسي والديني :
عندما توفي الحائري في عام 1930م ، خلفه آية الله بروجردي باعتباره الشخصية الإسلامية الأكثر أهمية ، ونتيجة لذلك ، ارتفع بروجردي الخميني باعتباره التابعا ، ومن المثير للاهتمام في ملاحظة أن كلا من الحائري وبروجردي يعتقدا أن الدين لا ينبغي أن يقحم نفسه في شؤون الحكومة ، لذلك ، فإن زعيم إيران ، رضا شاه ، وضعف القوى من الزعماء الدينيين قاموا بتعزيز الدولة الأكثر علمانية ، وظلت الشخصيات الدينية الأكثر نفوذا في إيران صامتة وشجعت أتباعهم علي أن تفعل نفس الشيء .

وعلاوة على ذلك ، تم التشجيع بنفس الاحترام لابن رضا الشاه محمد رضا بهلوي ، الذي تحول إلى الولايات المتحدة للمساعدة في قمع الاحتجاجات وإجراء إصلاحات ديمقراطية في العاصمة الإيرانية ، طهران في عام 1950م ، وكان واحدا من أولئك الذين محدودة تحركاتهم بسبب معتقدات كبار الزعماء الدينيين الخميني .
وكان غير قادر على التحدث علنا ضد ما تعتبره البلاد ، وترك الجذور والقيم الإسلامية وراءه ، وتحولت جهود الخميني نحو التدريس ، وبدأ بزراعة مجموعة من التلاميذ المخصصة الذين أصبحوا من أشد أنصاره خلال أيامه باعتباره زعيم الثورية الإسلامية .
وفي 31 مارس عام 1961 ، توفي آية الله بروجردي وكان الخميني في وضع يمكنه من تولي العباءة التي كتبها الزعيم الديني الراحل نقاط ، وبعد نشر كتاباته عن العلم والمذاهب الإسلامية ، بدأ العديد من الإيرانيين الشيعة لرؤية الخميني مثل المرجع الإلكتروني ، مرجع تقليد شخص .
وفي عام 1962، بدأ الخميني احتجاجه على نوايا الشاه بشكل جدي ، وكان اول عمل من التحدي لتنظيم العلماء ” رجال الدين ” ضد القانون المقترح للشاه الذي من شأنه أن ينتهي على نحو فعال بشرط أن المسؤولين المنتخبين يتعهدوا بأن يضعوا اليمين الدستوري في القرآن . وكان هذا العمل مجرد بداية في سلسلة طويلة من الأحداث التي من شأنها تغيير السياسة الإيرانية إلى الأبد .
وفي يونيو عام 1963 ، القي الخميني خطابا يشير إلى أنه إذا كان الشاه لم يغير الاتجاه السياسي لإيران ، فالشعب سيكون سعيدا لرؤيته في مغادرة البلاد ، ونتيجة لذلك ، ألقي القبض على الخميني ووضع في السجن ، وأثناء حبسه ، خرج الناس إلى الشوارع بالصرخات من أجل إطلاق سراحه ، وقوبلت بالرفد من قبل الحكومة والقوة العسكرية ، ومع ذلك ، ظل ما يقرب من أسبوع قبل أن تحل الاضطرابات ، وظل الخميني في السجن حتى أبريل عام 1964، عندما سمح له بالعودة إلى مدينة قم .
واصل الشاه في زراعة العلاقات الوثيقة مع الولايات المتحدة ، بحيث اعتبر أن الخميني “لين” على إسرائيل ، وهذا ما دفع الخميني أن ينطق باعتقاده أن اليهود سيتولى إيران ، حيث اعتبرت الولايات المتحدة أن جميع الإيرانيين تكون أكثر قليلا من العبيد إلى المثل العليا الأمريكية الغربية ، وبعد القاء خطاب التهابات أخرى في خريف عام 1964، ألقي القبض على الخميني وتم ترحيله إلى تركيا ، ومنع بموجب القانون التركي من ارتداء الملابس التقليدية لرجل الدين الشيعي والباحث ، وتولى الخميني إقامتة في النجف ، بالعراق في سبتمبر 1965، وظل هناك لمدة 13 عاما .

سنوات في المنفى :
خلال السنوات التي قضاها في المنفى ، وضع الخميني نظرية ما لدولة تأسست على المبادئ الإسلامية ويقودها رجال الدين الست ، ودعا أخال الفقيه الإلكتروني ، حيث كانت تدرس نظريته في المدارس الاسلامية المحلية ، ومعظمها لإيرانيين آخرين ، وبدأ أيضا بتسجيل شريط فيديو يتضمن خطبه ، والتي تم تهريبها ، لتباع في الأسواق الإيرانية ، ومن خلال هذه الأساليب ، أصبح الخميني الزعيم المقبول من المعارضة الإيرانية لحكومة الشاه .

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وفي عام 1975، تجمعت الحشود لمدة ثلاثة أيام في مدرسة دينية في قم ، والتي لا يمكن نقلها إلا بالقوة العسكرية ، وردا على ذلك ، أصدر الخميني بيانا للمبتهجين في دعم المتظاهرين ، وأعلن أن “الحرية والتحرر من قيود الامبريالية ” وشيكة . حيث وقعت المزيد من الاحتجاجات في عام 1978، للدفاع عن الخميني ، ووضع مرة أخرى إلى أسفل بعنف من قبل قوات الحكومة الإيرانية ، وفي أعقاب هذه الاحتجاجات ، رأى الشاه أن منفى الخميني في العراق كان قريب جدا للراحة ، وبعد ذلك بوقت قصير ، واجه الخميني من قبل الجنود العراقيين واذا كان هناك خيار : إما البقاء في العراق والتخلي عن كل نشاط سياسي، أو مغادرة البلاد ، واختار الأخير ، ثم انتقل الخميني إلى باريس ، حيث كان من المقرر أنها آخر مكان لإقامته قبل العودة المظفرة إلى إيران .
وخلال اقامته هناك ، قال انه دافع عن نفسه ضد المنتقدين الذين اتهموه بالتعطش للسلطة ، في عبارات مثل ، “هذا هو الشعب الإيراني الذين لديهم القدرة علي تحديد الأفراد الجديرة بالثقة بهم وإعطائهم المسؤوليات ، ومع ذلك ، أنا شخصيا لا يمكن أن أقبل أي دور خاص أو مسؤولية “.

الوفاة :
توفي الخميني ، في يوم 3 يونيو عام 1989 ، ولاتزال إيران هي المجتمع القائم على الدين ، المتأثرة بمبادئ الخميني .




 

رد مع اقتباس
قديم 2016-11-01, 08:10 PM   #2 (المشاركة)
سعد المولد
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية سعد المولد
سعد المولد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6318
 تاريخ التسجيل :  Apr 2016
 أخر زيارة : 2018-06-19 (10:13 AM)
 المشاركات : 177 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




رجل فاسد وعميل لليهود



 
 توقيع : سعد المولد

اللهم إني أعوذ بك من العجز والكسل والجبن والبخل والهرم وعذاب القبر
اللهم أتي نفسي تقواها وزكها أنت خير من زكَّها أنت وليها ومولاها
اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع ومن قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن دعوة لا يستجاب لها


رد مع اقتباس
قديم 2016-11-01, 08:15 PM   #3 (المشاركة)
خالد الاهدل
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية خالد الاهدل
خالد الاهدل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6234
 تاريخ التسجيل :  Mar 2016
 أخر زيارة : 2018-06-14 (04:10 AM)
 المشاركات : 194 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




لم يكن الا عميل استغل الشعب الايراني وبدد ثرواته
لعنة الله عليه



 
 توقيع : خالد الاهدل



رد مع اقتباس
قديم 2016-11-02, 09:57 PM   #4 (المشاركة)
محسن الفيصل
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية محسن الفيصل
محسن الفيصل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1635
 تاريخ التسجيل :  Jul 2012
 أخر زيارة : 2018-06-17 (05:19 PM)
 المشاركات : 163 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




رجل ملحد وخادم للصهيونية



 
 توقيع : محسن الفيصل

ارخِ يدك بالصدقة تُرخى حبال المصائب من على عاتقك
واعلم أن حاجتك إلى أجر الصدقة أشد حاجة من تتصدق عليه


رد مع اقتباس
قديم 2016-11-02, 10:33 PM   #5 (المشاركة)
صقرالعرب
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية صقرالعرب
صقرالعرب غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4960
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : 2018-07-03 (06:47 PM)
 المشاركات : 666 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 

رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة






1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283