بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة التعليمية ۩۞۩» > العلوم الإنسانية والتربية والفنون

العلوم الإنسانية والتربية والفنون التاريخ - الشخصيات التاريخية - الجغرافيا - علم الاجتماع - علم العقائد - علم نفس - الفلسفة - الصحافة والإعلام - التربية - الآثار - العمارة - الفنون التشكيلية والزخرفة


إضافة رد
قديم 2015-06-05, 09:44 AM   #1 (المشاركة)
حسن البركاتي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية حسن البركاتي
حسن البركاتي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5421
 تاريخ التسجيل :  Apr 2015
 أخر زيارة : 2020-08-05 (08:35 AM)
 المشاركات : 347 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي سقوط العاصمة الإيطالية روما بيد الحلفاء



Bookmark and Share

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

في عام 1944 – سقوط العاصمة الإيطالية روما بيد الحلفاء وذلك في نهايات الحرب العالمية الثانية . روما (إيطاليا) ، عاصمة إيطاليا والتي تقع على نهر التيبر ، في الجزء الأوسط من البلاد بالقرب من البحر التيراني . اشتهرت روما لعدة قرون بإسم المدينة الخالدة ، وهو اللقب التي حصلت عليه بسبب أهميتها الحضارية ، من خلال اعتبارها واحدة من المدن الكبرى في الحضارة الغربية ، وباعتبارها عاصمة الإمبراطورية الرومانية ، وكمركز العالم للكنيسة الكاثوليكية الرومانية .



 
 توقيع : حسن البركاتي



رد مع اقتباس
قديم 2015-06-05, 01:21 PM   #2 (المشاركة)
صمت جروحي
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية صمت جروحي
صمت جروحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4969
 تاريخ التسجيل :  Sep 2014
 أخر زيارة : 2018-07-03 (07:14 PM)
 المشاركات : 616 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 

رد مع اقتباس
قديم 2015-06-05, 08:28 PM   #3 (المشاركة)
مستور الثبيتي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية مستور الثبيتي
مستور الثبيتي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5666
 تاريخ التسجيل :  Jun 2015
 أخر زيارة : 2020-03-13 (10:38 AM)
 المشاركات : 286 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




بارك الله فيكـ ورحم الله والديكـ



 
 توقيع : مستور الثبيتي

لو امتنع الناس عن التحدث عن أنفسهم وتناوُل الغير بالسوء لأصيب الغالبية الكبرى من البشر بالبكم


رد مع اقتباس
قديم 2015-06-05, 09:56 PM   #4 (المشاركة)
حسن الحازمي
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية حسن الحازمي
حسن الحازمي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5686
 تاريخ التسجيل :  Jun 2015
 أخر زيارة : 2020-03-17 (05:59 PM)
 المشاركات : 268 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




جزاكـ الله بالجنة ودمتم بحفظ الرحمن



 
 توقيع : حسن الحازمي

اللهم إني أسالك بأن لك الحمد لا إله إلا أنت وحدك لا شريك لك
المنان يا بديع السموات والأرض يا ذا الجلال والإكرام
يا حي يا قيوم إني أسألك الجنة وأعوذ بك من النار


رد مع اقتباس
قديم 2015-06-10, 10:17 PM   #5 (المشاركة)
رايقه بكيفي
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية رايقه بكيفي
رايقه بكيفي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 5088
 تاريخ التسجيل :  Oct 2014
 أخر زيارة : 2018-07-21 (04:54 PM)
 المشاركات : 652 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 
 توقيع : رايقه بكيفي

كتبت انا في تالي الليل بيتين ... لعيون من يسوى جميع الخلائق
اللي معاهدين على الزين والشين ... واللي بشوفه يصبح الفكر رايق
الصاحب اللي منزله داخل العين ... هو الخوى وقت السعة والضوائق


رد مع اقتباس
قديم 2015-06-22, 09:09 PM   #6 (المشاركة)
عريب الاجداد
«۩۞۩ عضو مبدع ۩۞۩»


الصورة الرمزية عريب الاجداد
عريب الاجداد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4842
 تاريخ التسجيل :  Aug 2014
 أخر زيارة : 2018-07-20 (12:30 PM)
 المشاركات : 878 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 

رد مع اقتباس
قديم 2016-07-23, 12:49 PM   #7 (المشاركة)
رياض الشيخ
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية رياض الشيخ
رياض الشيخ غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3064
 تاريخ التسجيل :  Apr 2013
 أخر زيارة : 2020-04-03 (08:55 AM)
 المشاركات : 275 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
Icon25 ما هي اسباب سقوط روما ؟





اعتبر العديد من المؤرخين بأن سقوط الإمبراطورية الرومانية علي أنها نهاية العالم القديم وبداية العصور الوسطى ، وغالبا ما تسمى بشكل غير صحيح بإسم العصور المظلمة ، بالرغم من تأكيد بترارك ، بأن الكثير من دول الغرب قد سقطت بالفعل في منتصف القرن الخامس ، وذلك عندما يتحدث الكاتب عن سقوط الإمبراطورية ، فإنه يشير بصفة عامة إلى سقوط مدينة روما .

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

على الرغم من أتفاق بعض المؤرخون على سنة سقوطها وهو عام 476 م ، ولكنهم غالبا ما يختلفون حول الأسباب .
نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وكتب المؤرخ الإنجليزي إدوارد جيبون ، في أواخر القرن ال18 ، بأنه يشير إلى صعود المسيحية وتأثيرها على النفسية الرومانية ، بينما يعتقد البعض الآخر أن سبب الانخفاض يرجع جزئيا إلى مدى تدفق “البرابرة” من الشمال والغرب .
وأيا كان السبب ، سواء كان الدين أو الهجوم الخارجي ، أو التسوس الداخلي من المدينة نفسها، يستمر الجدل حتى يومنا هذا ، ومع ذلك ، يجب وضع نقطة هامة واحدة قبل مناقشة جذور الخريف الذي يمكنه متابعتها : حيث كان الانخفاض والسقوط فقط في الغرب ، في النصف الشرقي – وتلك التي أطلق عليها في نهاية المطاف للإمبراطورية البيزنطية – والتي سوف تستمر لعدة قرون ، وفي نواح كثيرة ، حيث إنها احتفظت بالهوية الرومانية الفريدة من نوعها .

العوامل الخارجية :
بعض المؤرخون يشعرون بأن روما القويه هي المدينة الخالدة ، التي لا يمكن أن تكون ضحية انخفاض مستوى الثقافة ، وأنها واحدة من أكثر الأسباب المقبولة على نطاق واسع هو ـ تدفق الحشد البربري ، والأساس الاجتماعي أو الاقتصادي ، وإنهم يعتقدون أن سقوط روما جاء ببساطة لأن البرابرة استغلت الصعوبات القائمة بالفعل في روما – والمشاكل التي شملت المدينة المتحللة “ماديا ومعنويا” ، والقليل من دون عائدات الضرائب ، والاكتظاظ السكاني ، وسوء القيادة ، والأهم من ذلك ، الأستعدادت الغير كافية للدفاع عنها ، ولذا كان السقوط لا مفر منه .
وخلافا لسقوط الإمبراطوريات السابقة مثل الآشورية والفارسية ، لم تخضع روما إما للحرب أو الثورة ، وفي اليوم الأخير للإمبراطورية ، دخل العضو البربري الذي ينتمي إلي القبيلة الجرمانية سيري والقائد السابق في الجيش الروماني في المدينة دون مقاومة ، وكان الجيش والقوة المالية للبحر الأبيض المتوسط غير قادر على المقاومة .
خلع Odovacar بسهولة الإمبراطور البالغ من العمر ستة عشر عام ، رومولوس أوغستولوس ، وهو الشخص الذي ينظر إليه على أنه يشكل تهديد ، ومؤخرا تم تعيين الإمبراطور من قبل والده ، القائد الروماني أوريستيس ، الذي كان قد أطاح بالإمبراطور يوليوس نيبوس الغربي ، ومع دخوله إلى المدينة ، أصبحOdovacar رئيس الجزء الوحيد الذي بقي من الغرب مرة واحدة كبيراً : شبه الجزيرة الإيطالية ، وبحلول الوقت الذي دخل فيه المدينة ، تم السيطرة الرومانية علي بريطانيا ، واسبانيا ، وفرنسا ، وشمال أفريقيا ، وقد تم بالفعل خسارته أمام القوط والوندال . واتصل Odovacar على الفور بالإمبراطور الشرقي زينو وأبلغه أنه لن يقبل لقب الامبراطور . بينما لم يفعل زينو شيئاً لقبول هذا القرار ، وفي الواقع لضمان أن يكون هناك أي التباس ، وعاد Odovacar إلى القسطنطينية باثواب الإمبراطورية ، والإكليل ، وعباءة الامبراطور الأرجواني .

العوامل الداخلية :
هناك البعض الذي يعتقد أن السقوط يعود إلى نسيج المواطن الروماني وذلك مثل جيبون . وإذا كان أحد يقبل فكرة أن سبب سقوطها يرجع في جزء منه إلى الانحلال الأخلاقي في المدينة وأشار المؤرخ بوليبيوس و الكاتب في القرن 2ND قبل الميلاد ، إلى جمهورية الموت قبل سنوات ـ وكان سقوطها في الواقع – ضحية لفضيلة أخلاقية ، وأكد إدوارد جيبون هذا الشعور ” حيث انه قلل من أهمية التهديد الهمجي” عندما ادعى أن صعود المسيحية كانت عامل في “حكاية ويل” للإمبراطورية ، وحمل الدين زرع الانقسام الداخلي . و أدان encourageda في نهاية المطاف آلة الحرب ، وتركها في أيدي البرابرة الغزاة ، أولئك الذين خصم نقطة المطالبة لجيبون بوجود نفس المتعصبين الدينيين في الشرق ، والحقيقة أن العديد من البربر كانوا مسيحيين .
كتب جيبون في الكتابه التاريخية عن انحطاط وسقوط الامبراطورية الرومانية ، وأشار في تحقيق صريح ، ولكنه عقلاني في التقدم مع إنشاء المسيحية التي قد يتعين النظر فيها ، باعتبارها جزءا أساسيا جدا في تاريخ الإمبراطورية الرومانية ، في حين تم غزو هذا الجسم الرائع للعنف المفتوح ، الذي يقوضها للاضمحلال البطيء ، والدين الخالص والمتواضع للمح هذا إلى حد كبير في عقول الرجال ، ونشأ في الصمت والغموض المستمد من دفعة جديدة من المعارضة ، وأخيرا نصبت الراية المظفرة للصليب على أنقاض مبنى الكابيتول “.
وأضاف أن الحكومة الرومانية تبدو “بغيضة وقمعية لرعاياها”، وبالتالي لا تشكل تهديدا خطيرا للبرابرة . ومع ذلك ، كتب جيبون أن المسيحية لا تعد المذنب الوحيد ، بل كانت واحدة فقط في السلسلة التي جلبت للإمبراطورية تجثو على ركبتيها ، وفي النهاية كان سقوطها لا مفر منه :
وكان تراجع روما له تأثير طبيعيا وحتميا في عظمتها البليغة ، حيث كان النضج والازدهار مبدأ الاضمحلال ، وتضاعف أسباب التدمير علي مدى الغزو ، وبمرور الوقت أو حادث أزال الدعم الاصطناعية ، أسفرت النسيج للضغط الهائل علي وزنه .

مجزأة الإمبراطورية
بحلول القرن الثالث ، كانت مدينة روما لم تعد مركز للإمبراطورية – التي امتدت من الجزر البريطانية إلى نهري دجلة والفرات وإلى أفريقيا .
وسبب هذا الحجم الهائل في المشكلة ، أنه جاء مع عهد الإمبراطور دقلديانوس ، حيث تم تقسيم الإمبراطورية إلى قسمين في الجزء الذي يمثل العاصمة في روما والآخر في الشرق في نيكوميديا ، وفي وقت لاحق تم نقل العاصمة الشرقية إلى القسطنطينية، البيزنطة القديمة ، من قبل الإمبراطور قسطنطين ، ومجلس الشيوخ ، وبدلا من ذلك ، تركزت السلطة على يد جيش قوي ، وأن بعض الأباطرة لم تطأ قدماها في روما ، وفي الوقت نفسه أصبحت القسطنطينية ، نوفا روما أو روما الجديدة ، المركز الاقتصادي والثقافي الذي كان سائدا في روما .
وعلى الرغم من القوة المتجددة في هذا التقسيم ، إلا أن الإمبراطورية ظلت عرضة للهجوم ، وخصوصا على حدود نهر الدانوب والراين إلى الشمال ، وان وجود البربر على طول الحدود الشمالية للإمبراطورية ليس شيئا جديدا وكانت موجودة منذ سنوات – وكان الجيش يجتمع معهم على نحو متقطع منذ زمن يوليوس قيصر ، وحاولت بعض الأباطرة شرائها وأجبرتها على الفرار ، في حين دعا آخرون منهم إلى التسوية على الأراضي الرومانية وحتى الانضمام إلى الجيش . ومع ذلك ، فإن العديد من هؤلاء المستوطنين الجدد أصبح لهم الحق الروماني حتى بعد أن تم منحهم الجنسية ، والإبقاء على جزء كبير من الثقافة القديمة .
وأصبح هذا الضعف أكثر وضوحا حيث أن عددا كبيرا من القبائل الجرمانية ، القوط ، جمعت على طول الحدود الشمالية ، وانهم لا يريدون الغزو ، ولكن أرادوا أن يكونوا جزءا من الإمبراطورية ، وليس الفاتح لها .
وكانت ثروة الإمبراطورية العظيمة متأثرة بالسحب الكبير من الشعب ، لأنهم كانوا يسعون الى حياة أفضل ، وعلى الرغم من أعدادهم الهائله إلا أن روما فشلت في تلبية طلباتهم ، وارتفعت حدة التوتر ، وكان هذا القلق من جانب القوط الذي يرجع ذلك إلى تهديد جديد إلى الشرق ، والهون .
القوط :
في عهد الإمبراطور فالنس الشرقية خلال عام ” 364 -378 م ” ، كان القوط محتشدين على طول حدود نهر الدانوب والراين ليس تهديداً ، ولكن رغبة فقط للحصول على إذن للتسوية ، وجاء هذا الطلب للاستعجال الذي هدد وطنهم . وأحس الإمبراطور فالنس بالذعر لتأخر الإجابة مع اقتراب فصل الشتاء ، وازداد الغضب مع عبور القوط للنهر دون إذن ، وعندما كان القائد الروماني مخططاً لكمين ، إلا أنه سرعان ما تبعه الحرب ، وأستمرت الحرب لمدة خمس سنوات .
على الرغم من أن القوط كانوا كثيرين ومعظمهم من المسيحيين ، إلا أن وجودهم تسبب في أزمة كبيرة للامبراطور ، حيث أنه صرح بعدم مقدرته على توفير الغذاء والسكن الكافي لهم . ومع نفاد الصبر ، جنبا إلى جنب مع الفساد والابتزاز من قبل عدد من القادة الرومان ، وحدوث بعض المسائل المعقدة ، ومع تواجد الرومان في المعركة مهزومين ، فقد أثبتت معركة أدرنة بقتل ثلثي الجيش الروماني . وتضمنت هذه الحصيلة بوفاة الإمبراطور نفسه ، الامر الذي دفع الإمبراطور ثيودوسيوس لإحلال السلام .



 

رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
المدينةَ الأبديةَ روما ابو فهد الدوحه ملتقى السفر والسياحة 6 2019-10-22 09:05 PM
العاصمة الايطالية روما حسين الفقيه ملتقى السفر والسياحة 6 2019-08-03 09:26 PM
معالم من تاريخ الخلفاء الراشدين بن زامل البركاتي العلوم الإنسانية والتربية والفنون 5 2019-01-17 08:32 PM
روما عاصمة إيطاليا الكـ حبيب ــل ملتقى السفر والسياحة 5 2018-06-11 09:55 PM
لو خيروك بين روما وإيطاليا ماذا تختار؟ الرايقي ألعاب - تسالي - مسابقات - نكت 5 2016-07-30 06:45 PM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55