بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة التعليمية ۩۞۩» > العلوم التطبيقية - العلوم البحتة

العلوم التطبيقية - العلوم البحتة الهندسة - الصناعة - التقنيات - التكنولوجيا - الرياضيات - الكيمياء - الفيزياء - الفلك - الزراعة - البيطرية - علم الأرض - علم البحار - علم الحيوان - علم النبات


إضافة رد
قديم 2014-01-09, 08:50 PM   #1 (المشاركة)
جفاف العمر
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية جفاف العمر
جفاف العمر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4204
 تاريخ التسجيل :  Nov 2013
 أخر زيارة : 2018-07-27 (01:55 PM)
 المشاركات : 257 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي الشعير Barley



Bookmark and Share

الشعير Barley من محاصيل الحبوب المهمة، وهو محصول نجيلي حولي شتوي، ينتمي إلى الفصيلة النجيلية Gramineae والجنس Hordeum الذي يحوي نحو 50 نوعاً، منها ما هو حولي أو معمّر. يأتي عالمياً في المرتبة الرابعة بعد القمح والأرز والذرة الصفراء، وذلك من حيث المساحة والإنتاج.
مناطق الانتشار:
تنتشر زراعة الشعير في غالبية دول العالم، ويعود ذلك إلى استعمالاته العديدة، وإلى تعدد أصنافه القادرة على تحمل الشروط البيئية المختلفة بما في ذلك القطب الشمالي والمناطق القريبة من خط الاستواء.
وصلت عالمياً المساحة المزروعة عام 2000 إلى نحو 57.2 مليون هكتار، معظمها في القارة الأوربية (نحو 3.92 مليون هكتار) تليها قارة آسيا (12.4 مليون هكتار). أما من حيث الإنتاج فقد وصل عالمياً إلى نحو 132مليون طن من الحبوب، وفي أوربا نحو 84.1 مليون طن.
تتركز زراعة الشعير في سورية في مناطق الاستقرار الثانية والثالثة والرابعة في محافظات الرقة والحسكة وحلب وحماه وحمص ودير الزور وإدلب ودرعا. وقد ازداد إنتاجه من 1.6 مليون هكتار عام 1978 إلى 2.7 مليون هكتار عام 1990 ثم تناقص إلى 1.5مليون هكتار عام 1996، ويعود ذلك إلى تباين معدلات الهطل المطري السنوي إذ إن هذه الزراعة هي غالباً زراعة بعلية، وفي ترب فقيرة نسبياً.
الأهمية الاقتصادية والزراعية
للشعير استخدامات عدة، منها:
ـ في تغذية الحيوان: يستفاد من حبوبه (الغنية بالكربوهيدرات) والتبن الناتج منه في تغذية الحيوانات، كما يزرع في بعض الدول لاستخدامه علفاً أخضر.
ـ في تغذية الإنسان: يستخدم دقيق حبوب الشعير وحده أو مخلوطاً مع دقيق القمح في صناعة مختلف أنواع المعجنات وخاصة الخبز، ويفضل بعض الشعوب خبز الشعير على خبز القمح.
ـ في صناعات غذائية: مثل صناعة البيرة، وتفضل لذلك أصناف شعير خاصة (غنية بالكربوهيدرات وقليلة الاحتواء على البروتين). كما يدخل في صناعة الكحول وفي صناعة أصناف البسكويت، وبديلاً من القهوة. ويعد الشعير مليناً خفيفاً ومصدراً غنياً بالفيتامينات والعناصر المعدنية.
الوصف النباتي
يشبه الشعير في شكله العام نبات القمح (الشكلان 1 و2)، وخاصة في الأطوار الحياتية المبكرة، ويتكون النبات من الأجزاء الآتية:
ـ الساق: قائمة، أسطوانية الشكل، قشية، مقسمة إلى سلاميات جوفاء (5ـ8 سلاميات) تفصلها عقد، وتنتهي الساق بالسنبلة، يمكن أن يتفرع من الساق عدد كبير من الأشطاء تخرج من العقد الموجودة تحت سطح التربة.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الشكل (1) نباتات الشعير وسنابله

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

الشكل (2) أجزاء نبات الشعير

ـ الجذور: ليفية سطحية كثيفة تنتشر في الطبقة السطحية من التربة
ـ الأوراق: شريطية ضيقة، ثنائية الصف، متعاقبة المنشأ على الساق. تتكون الورقة من غمد مفتوح يحيط بالساق ونصل ممتد خارج الساق، يوجد بينهما لسين (غشاء رقيق يحمي الساق من تسرب الماء والغبار والحشرات) مثلثي الشكل مع أذينتين كبيرتين عاريتين من الأوبار.
ـ النورة (الشكل ـ 3): سنبلة مؤلفة من محور مكون من عقد وسلاميات عدة (10ـ30 سلامية)، يوجد عند كل عقدة ثلاث سنيبلات وفي كل سنيبلة زهرة واحدة فقط، إذ من الممكن أن تكون زهرات السنيبلات الثلاث خصبة وتعطي كل منها حبة، مكونة ما يعرف بشعير الستة صفوف (صفين من الحبوب بكل جانب)، كما يمكن أن تكون زهرة السنيبلة الوسطى فقط خصبة والأخريان عقيمتين فتعطيان ما يعرف بشعير الصفين (أي صف من كل جانب)، يوجد في أسفل كل سنيبلة زوج من القنابع الضيقة تتصل بكل منها سفاه شوكية قصيرة. ومن الملاحظ أن حجم الحبوب في أصناف شعير الستة صفوف أصغر حجماً منها في شعير الصفين.

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
الشكل (3)

ـ الأزهار: ثنائية الجنس تتكون من عصافة خارجية تنتهي بسفاة طويلة أو قصيرة (مسننة الحافة غالباً) وأحياناً عديمة السفاه، وأخرى داخلية، ومن أعضاء التذكير (3 أسدية) والتأنيث (المتاع)، التلقيح في الشعير غالباً ذاتي، تتكون الحبة بعد الإخصاب وعند النضج، وتلتصق العصافتان على الحبة ما عدا الشعير العاري (النبوي).
المتطلبات البيئية
يزرع الشعير في بيئات كثيرة التباين في مناطق جغرافية واسعة تمتد من القطب الشمالي إلى قرب خط الاستواء ومن سطح البحر إلى ارتفاع 4000م في جبال الهيمالايا.
يمكن للشعير أن يتحمل برودة الشتاء حتى -15 ْم لفترة قصيرة ضمن شروط دول البحر المتوسط كما يمكن أن يتحمل جيداً ارتفاع درجات الحرارة والجفاف فيها.
الحرارة المثلى لإنتاش حبوب الشعير هي صفر مئوية، وفي أثناء النمو الخضري يحتاج إلى حرارة مثلى في حدود 20 ْم تصل إلى 29 ْم في مرحلة الإزهار والنضج، ويسبب ارتفاع درجة الحرارة فوق 35 ْم وخاصة في أثناء مرحلة تكوين الحبوب ضمور الحبوب مؤدياً إلى انخفاض نوعيتها. ويمكن أن يزرع الشعير بعلاً في المناطق الهامشية بحيث يراوح فيها معدل الهطل المطري السنوي بين 87ـ130 مم فقط، وذلك بسبب قدرته على الإفادة منها على نحو جيد وقصر المدة اللازمة لاستكمال دورة حياته.
يفضل الشعير الترب الطينية اللومية الجيدة الصرف والغنية بالمواد العضوية والعناصر الغذائية المحتوية على نسبة جيدة من الكالسيوم، لذلك يمكن زراعة الشعير في الترب الكلسية في أثناء استصلاحها، كما يتحمل الترب المالحة نسبياً، ويجب الابتعاد عن الترب الفقيرة الرملية والحامضية والثقيلة، وذات المحتوى المنخفض من الكالسيوم.
يعد الشعير من نباتات النهار الطويل ولا يدخل في مرحلة الإزهار إلا إذا بلغ طول النهار 12ـ 14 ساعة.
طرائق الزراعة والخدمات المقدمة
ـ تجهز التربة جيداً بحيث تكون مهواة وناعمة وخالية من الأحجار الكبيرة والكتل الترابية لعمق 20سم (عمق انتشار الجذور). وبوجه عام تتم عملية حراثة أولى لبقايا المحصول السابق، وأخرى قبل موسم هطل الأمطار ثم حراثة ثالثة قبل الزراعة مباشرة، تليها عمليات تنعيم وتسوية وتخطيط الأرض الزراعية إلى مساكب.
ـ تختلف الدورة الزراعية بحسب أمور مختلفة أهمها: موعد الزراعة، نوع الزراعة (بعلية أم مروية)، الهدف من الزراعة (لإنتاج الحبوب أم للعلف)، موسم الأمطار، وغيرها. وعموماً يمكن أن يزرع الشعير بعد سبات مفلوح، إما في دورة ثلاثية، وهي الدورة الأكثر انتشاراً في المناطق شبه الجافة، أو بعد محصول بقولي أو محصول مخدوم، وتستخدم هذه الدورة الثنائية في المناطق الجيدة الأمطار حيث يزرع الشعير بعد محصول بقولي «غذائي أو علفي» أو بعد محصول مخدوم مثل الذرة الصفراء أو الشوندر السكري أو القطن.
ـ يزرع الشعير لإنتاج الحبوب بدءاً من شهر تشرين الأول وحتى غاية شهر كانون الأول، أما الشعير الذي سيستخدم علفاً أخضر فيمكن تأخير زراعته حتى فصل الربيع.
ـ تختلف كمية البذار اللازمة للزراعة وعمق الزراعة بحسب الهدف من الزراعة (حبية أم علفية) أو بحسب خصوبة التربة أو مدى توافر مياه الري أو التبكير بالزراعة أو الصنف، يفضل عموماً استعمال 50 ـ 100كغ في الهكتار الواحد، وتزرع على عمق 3 ـ 5سم في التربة نثراً، وقد استعيض عن ذلك باستخدام الطرائق الحديثة بالبذارات الآلية.
ـ تقتصر الخدمات المقدمة للشعير على إزالة الأعشاب والري إذا كانت الزراعة مروية (2ـ3 ريات ويعتمد ذلك على مدى توافر مياه الري وشدة الظروف البيئية المحيطة)، وكذلك التسميد في حال الزراعة المروية أو في المناطق الجيدة الأمطار.
ـ لا يسمد الشعير عادة في الزراعات البعلية، إلا أن حاجة النباتات إلى بعض العناصر المغذية قد تحد من نمو الشعير وإنتاجيته، ولذلك ينصح بزراعة الشعير بعد محصول بقولي أو بعد سبات مفلوح، أما في حال وجود أمطار كافية أو إمكانية الري فينصح بإضافة الكميات المناسبة من الأسمدة المعدنية (في الهكتار) كما يأتي:
80 ـ 100 وحدة آزوت نقي
40 ـ 80 وحدة فوسفور نقي
30 ـ 60 وحدة بوتاس نقي
وتضاف الأسمدة الآزوتية على دفعات عدة بحسب مراحل نمو الشعير، أما الأسمدة الفوسفورية فتضاف قبل الزراعة مباشرة مع البوتاسية بحسب نتائج تحليل التربة.
أهم الأصناف المنتشرة في سورية
ـ الشعير العربي الأبيض: صنف محلي قديم تنتشر زراعته في سورية والدول المجاورة، يحمل سنبلة بيضاء ذات صفين من الحبوب الكبيرة الحجم، يمتاز بتحمله الجفاف وبالنضج المبكر والمردود الجيد.
ـ الشعير العربي الأسود: صنف أقل انتشاراً من العربي الأبيض، مقاوم للجفاف، سنبلته سوداء ذات صفين من الحبوب صغيرة الحجم.
ـ الشعير الرومي: صنف محلي قليل الانتشار، أقل إنتاجاً ومقاومة للجفاف، سنبلته بيضاء ذات ستة صفوف.
ـ الشعير النبوي: صنف قديم قليل الانتشار، أدخل عن طريق السعودية، حبوبه عارية، سريع الانفراط.
ـ مجموعة أصناف أكساد: أصناف جديدة انتخبت من قبل المركز العربي لدراسات المناطق الجافة ونصف الجافة (أكساد)، جيدة الإنتاج.
ـ مجموعة أصناف تريكدريت: أصناف مدخلة من كندا تصلح للزراعات المروية أو المناطق ذات الهطل المطري المرتفع سنوياً.
ـ مجموعة أصناف فرات: منتخبة محلياً من قبل مديرية البحوث العلمية الزراعية، جيدة الإنتاج وخاصة في المناطق الجيدة الهطل المطري السنوي.
الحصاد
في الزراعات الصغيرة المساحة ينصح بالتبكير في حصاد الشعير لتجنب انفراط الحبوب، ويتم ذلك عادة في شهر أيار ثم ينقل إلى البيدر لإجراء عملية الدراس والغربلة. أما في حالة الزراعات الواسعة فتستخدم الحصادة الدراسة المتخصصة بإجراء جميع عمليات الحصاد والفرز والغربلة اللازمة.
أهم الآفات
الأصداء والتفحم والبياض الدقيقي والديدان الثعبانية ومهاجمة العصافير.



 

رد مع اقتباس
قديم 2014-01-09, 09:38 PM   #2 (المشاركة)
بسام عبدالله الاهدل
«۩۞۩ عضو جديد ۩۞۩»


الصورة الرمزية بسام عبدالله الاهدل
بسام عبدالله الاهدل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2167
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 2014-03-21 (07:23 PM)
 المشاركات : 91 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




الشكر لله ثم لك الشكر من كل قلبي



 

رد مع اقتباس
قديم 2014-01-09, 11:01 PM   #3 (المشاركة)
خلود المعبدي
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية خلود المعبدي
خلود المعبدي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2243
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 2014-06-15 (09:42 PM)
 المشاركات : 110 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 

رد مع اقتباس
قديم 2014-04-21, 06:24 PM   #4 (المشاركة)
جريم الصبحي
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية جريم الصبحي
جريم الصبحي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3491
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 2019-05-13 (08:37 PM)
 المشاركات : 549 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




يعطيكم العافيه وشكرا لكم



 

رد مع اقتباس
قديم 2015-10-09, 07:10 PM   #5 (المشاركة)
بنت الوادي
«۩۞۩ مشرف عام ۩۞۩»


الصورة الرمزية بنت الوادي
بنت الوادي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 11
 تاريخ التسجيل :  Sep 2009
 أخر زيارة : 2019-06-04 (09:25 AM)
 المشاركات : 8,497 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Saddlebrown
windows_98_nt_2000ie
Icon25 فوائد نبات الشعير للرجيم




ينتمي نبات الشعير إلى فصيلة القمح حيث يتميز بقدرة تحمله لجميع الظروف المناخية سواء الباردة أو الجافة فهو من النباتات القديمة التي أوصى بها الرسول عليه الصلاة والسلام وعرفت بإسم التلبينة حيث يحتوي الشعير على الكثير من المكونات التي تجعله يعالج الكثير من الأمراض كالألياف العالية التي لها دور كبير في الشعور بالشبع وامتلاء المعدة ومن ثم تخفيف الوزن بصورة كبيرة جدا ، كما يعمل أيضا على ضبط مستويات السكر بالجسم ويساعد في تقليل تخزين الدهون بالجسم ويعمل على التخلص من دهون البطن حيث يحتوي الشعير على الكثير من المعادن والفيتامينات مثل البروتين والأحماض الدهنية والأحماض الأمينية .
فوائد الشعير للرجيم
1- يساعد الشعير على سد الشهية والتخفيف من تناول الطعام لأنه يعمل على الشعور بالشبع نتيجة للألياف المكونه له .
2- يتكون الشعير من ألياف بيتا جلوكان التي لها دور كبير في تبطئ عملية الهضم وفي الوقت ذاته تقلل من امتصاص الكربوهيدرات .
3- يتكون الشعير من الأحماض الأمينية الغير مشبعة التي تساعد على تخفيض مستوى الكوليسترول في الدم مما يساعد على تخفيف الوزن بصورة كبيرة جدا .

طريقة تناول الشعير للتخلص من الوزن الزائد
هناك طرق متنوعة لتناول الشعير حيث يمكن تناوله كمشروب شعير من خلال نقعه في الماء وشربه أو من الممكن تناوله عن طريق إضافته إلى خلطات أخرى كإضافته إلى دقيق الشعير للخبز أو عمل قهوة الشعير والتي تحتاج إلى تحميص الشعير وطحنه ليكون جاهزا لصنع القهوة ولكن في المجمل كلها خلطات مفيدة جدا للحصول على الوزن المثالي .

مكونات الشعير الأساسية
1- يتكون الشعير من مجموعة من الفيتامينات والمعادن والسكر مما يجعل الشعير يحتل المرتبة الأولى للنباتات المفيدة لصحة الإنسان العامة .
2- يتكون الشعير من مجموعة من البيتاكاروتين وحمض الفوليك المفيدين لصحة الشعر والأظافر والبشرة .
3- يحتوي الشعير على أكبر نسبة من فيتامين ج تفوق نسبة الحمضيات بحوالي سبع مرات .
4- يحتوي أيضا الشعير على بعض المركبات الأساسية التي تعمل على دعم جهاز المناعة وتنشيط دور الغدد الصماء .
5- كما يحتوي الشعير على نسب عالية جدا من الكالسيوم والزنك والفسفور والحديد .
6- يحتوي الشعير أيضا على حمض اللينوليك وهو الحمض المسئول عن إنتاج الطاقة بالجسم كما يؤثر على عمل المخ وتكوين الخلايا وتخفيض معدلات الكوليسترول في الدم وتخفيف الإرهاق والتعب .



 
 توقيع : بنت الوادي

أصحاب النفوس الدنيئة
يجدون اللذة في التفتيش عن أخطاء العظماء
فلا تكون منهم


رد مع اقتباس
قديم 2016-10-05, 09:41 PM   #6 (المشاركة)
‏العسيكري
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية ‏العسيكري
‏العسيكري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3559
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 2017-04-23 (11:16 PM)
 المشاركات : 203 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي فوائد الشعير




عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم: (أنها كانت إذا مات الميت من أهلها، فاجتمع لذلك النساء، ثم تفرقن إلا أهلها وخاصتها، أمرت ببرمة(قدر من حجارة أو نحوها) من تَلْبِينَة فطُبخت، ثم صُنِعَ ثَريد(خبز يفتت ثم يبل بمرق) فصُبَّت التَّلْبِينَة عليها، ثم قالت: كلن منها، فإني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: التَّلْبِينَة مُجِمَّةٌ لفؤاد(تريح القلب وتزيل عنه الهم وتنشطه) المريض، تذهب ببعض الحزن). [أخرجه مسلم في السلام، باب: التلبينة مجمة لفؤاد المريض، رقم: ]2216.

ثمة أشياء تبدو في أعيننا بسيطة متواضعة القيمة.. لكن تأملها بعين الحكمة يكشف لنا عن كنوز صحية ندوس عليها ونحن نمضي في طريقنا نحو المدنية المعاصرة.. مثقلين بالشحوم ومكتظين بالسكر وملبكين معويا ومعنويا. ومن تلك الكنوز التي أغفلها بصر الإنسان ولم تغفلها بصيرة النبوة.. كنز التلبينة!!

وهي حساء يُعمل من ملعقتين من دقيق الشعير بنخالته ثم يضاف لهما كوب من الماء، وتطهى على نار هادئة لمدة 5 دقائق، ثم يضاف كوب لبن وملعقة عسل نحل. سميت تلبينة تشبيها لها باللبن في بياضها ورقتها. وقد ذكرت السيدة ‏عائشة رضي الله عنها أن النبي علية الصلاة والسلام أوصى بالتداوي والاستطباب بالتلبينة قائلا: "التلبينة مجمة لفؤاد المريض تذهب ببعض الحزن" صحيح البخاري.

ومن المذهل حقا أن نرصد التطابق الدقيق بين ما ورد في فضل التلبينة على لسان نبي الرحمة وطبيب الإنسانية وما أظهرته التقارير العلمية الحديثة التي توصي بالعودة إلى تناول الشعير كغذاء يومي؛ لما له من أهمية بالغة للحفاظ على الصحة والتمتع بالعافية.

تخفض الكولسترول وتعالج القلب :
أثبتت الدراسات العلمية فاعلية حبوب الشعير الفائقة في تقليل مستويات الكولسترول في الدم من خلال عدة عمليات حيوية، تتمثل فيما يلي:
أ. تتحد الألياف المنحلة الموجودة في الشعير مع الكولسترول الزائد في الأطعمة فتساعد على خفض نسبته في الدم.
ب. ينتج عن تخمر الألياف المنحلة في القولون أحماض دسمة تمتص من القولون، وتتداخل مع استقلاب الكولسترول فتعيق ارتفاع نسبته في الدم.
ج. تحتوي حبوب الشعير على مركبات كيميائية تعمل على خفض معدلات الكولسترول في الدم، ورفع القدرة المناعية للجسم مثل مادة "بتا جلوكان" B-Glucan والتي يعتبر وجودها ونسبتها في المادة الغذائية محددا لمدى أهميتها وقيمتها الغذائية.
د. تحتوي حبوب الشعير على مشابهات فيتامينات "هاء" Tocotrienol التي لها القدرة على تثبيط إنزيمات التخليق الحيوي للكولسترول، ولهذا السبب تشير الدلائل العلمية إلى أهمية فيتامين "هاء" الذي طالما عرفت قيمته لصحة القلوب إذا تم تناوله بكميات كبيرة.

وعلى هذا النحو يسهم العلاج بالتلبينة في الوقاية من أمراض القلب والدورة الدموية؛ إذ تحمي الشرايين من التصلب -خاصة شرايين القلب التاجية- فتقي من التعرض لآلام الذبحة الصدرية وأعراض نقص التروية (Ischemia)، واحتشاء عضلة القلب ( Heart Infarction).

أما المصابون فعليا بهذه العلل الوعائية والقلبية فتساهم التلبينة بما تحمله من خيرات صحية فائقة الأهمية في الإقلال من تفاقم حالتهم المرضية. وهذا يظهر الإعجاز في قول النبي صلى الله عليه وسلم: "التلبينة مجمة لفؤاد المريض.."، ومجمة لفؤاد المريض أي مريحة لقلب المريض!!



علاج للاكتئاب :

كان الأطباء النفسيون في الماضي يعتمدون على التحليل النفسي ونظرياته في تشخيص الأمراض النفسية، واليوم مع التقدم الهائل في العلوم الطبية يفسر أطباء المخ والأعصاب الاكتئاب على أنه خلل كيميائي.. كما يثبت العلم الحديث وجود مواد تلعب دورًا في التخفيف من حدة الاكتئاب كالبوتاسيوم والماغنسيوم ومضادات الأكسدة وغيرها... وهذه المواد تجتمع في حبة الشعير الحنونة التي وصفها نبي الرحمة بأنها "تذهب ببعض الحزن".

ولتوضيح كيف تؤثر المواد التي يحويها الشعير في الاكتئاب، وتخفف من حدته نذكر أهم تلك المواد المضادة للاكتئاب والموجودة في الشعير، ومنها:

- المعادن: فتشير الدراسات العلمية إلى أن المعادن مثل البوتاسيوم والماغنسيوم لها تأثير على الموصلات العصبية التي تساعد على التخفيف من حالات الاكتئاب، وفي حالة نقص البوتاسيوم يزداد شعور الإنسان بالاكتئاب والحزن، ويجعله سريع الغضب والانفعال والعصبية. وحيث إن حبة الشعير تحتوي على عنصري البوتاسيوم والماغنسيوم فالتلبينة تصلح لعلاج الاكتئاب، ويلاحظ هنا أن الدراسات العلمية تستخدم كلمة "التخفيف من حالات الاكتئاب"، ونجد ما يقابلها في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: "تذهب ببعض الحزن"، وهذه دلالة واضحة على دقة التعبير النبوي الذي أوتي جوامع الكلم.

- فيتامين "B": فقد يكون أحد مسببات أعراض الاكتئاب هو التأخر في العملية الفسيولوجية لتوصيل نبضات الأعصاب الكهربية، وهذا بسبب نقص فيتامين "B"؛ لذلك ينصح مريض الاكتئاب بزيادة الكمية المأخوذة من بعض المنتجات التي تحتوي على هذا الفيتامين كالشعير.

- مضادات الأكسدة: حيث يساعد إعطاء جرعات مكثفة من حساء التلبينة الغنية بمضادات الأكسدة (فيتامين E وA) في شفاء حالات الاكتئاب لدى المسنين في فترة زمنية قصيرة تتراوح من شهر إلى شهرين.


- الأحماض الأمينية: يحتوي الشعير على الحمض الأميني تريبتوفان Tryptophan الذي يسهم في التخليق الحيوي لإحدى الناقلات العصبية وهي السيروتونين Serotonin التي تؤثر بشكل بارز في الحالة النفسية والمزاجية الإنسان.



علاج للسرطان وتأخر الشيخوخة :

تمتاز حبة الشعير بوجود مضادات الأكسدة مثل (فيتامين E وA)، وقد توصلت الدراسات الحديثة إلى أن مضادات الأكسدة يمكنها منع وإصلاح أي تلف بالخلايا يكون بادئا أو محرضا على نشوء ورم خبيث؛ إذ تلعب مضادات الأكسدة دورا في حماية الجسم من الشوارد الحرة (Free radicals) التي تدمر الأغشية الخلوية، وتدمر الحمض النووي DNA، وقد تكون المتهم الرئيسي في حدوث أنواع معينة من السرطان وأمراض القلب، بل وحتى عملية الشيخوخة نفسها.
ويؤيد حوالي 9 من كل 10 أطباء دور مضادات الأكسدة في مقاومة الأمراض والحفاظ على الأغشية الخلوية وإبطاء عملية الشيخوخة وتأخير حدوث مرض الزهايمر.

وقد حبا الله الشعير بوفرة الميلاتونين الطبيعي غير الضار، والميلاتونين هرمون يفرز من الغدة الصنوبرية الموجودة في المخ خلف العينين، ومع تقدم الإنسان في العمر يقل إفراز الميلاتونين.

وترجع أهمية هرمون الميلاتونين إلى قدرته على الوقاية من أمراض القلب، وخفض نسبة الكولسترول في الدم، كما يعمل على خفض ضغط الدم، وله علاقة أيضا بالشلل الرعاش عند كبار السن والوقاية منه، ويزيد الميلاتونين من مناعة الجسم، كما يعمل على تأخير ظهور أعراض الشيخوخة، كما أنه أيضا له دور مهم في تنظيم النوم والاستيقاظ.



علاج ارتفاع السكر والضغط :

تحتوي الألياف المنحلة (القابلة للذوبان) في الشعير على صموغ "بكتينات" تذوب مع الماء لتكون هلامات لزجة تبطئ من عمليتي هضم وامتصاص المواد الغذائية في الأطعمة؛ فتنظم انسياب هذه المواد في الدم وعلى رأسها السكريات؛ مما ينظم انسياب السكر في الدم، ويمنع ارتفاعه المفاجئ عن طريق الغذاء.

ويعضد هذا التأثير الحميد للشعير على سكر الدم أن عموم الأطعمة الغنية بالألياف -منحلة وغير منحلة- فقيرة الدسم وقليلة السعرات الحرارية في معظمها، بينما لها تأثير مالئ يقلل من اندفاعنا لتناول الأطعمة الدسمة والنهم للنشويات الغنية بالسعرات الحرارية.

ولأن المصابين بداء السكري أكثر عرضة لتفاقم مرض القلب الإكليلي؛ فإن التلبينة الغنية بالألياف تقدم لهم وقاية مزدوجة لمنع تفاقم داء السكري من ناحية، والحلول دون مضاعفاته الوعائية والقلبية من ناحية أخرى.. وهكذا يمكننا القول بثقة إن احتساء التلبينة بانتظام يساعد المرضى الذين يعانون من ارتفاع السكر في دمهم.


كما أكدت الأبحاث أن تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر البوتاسيوم تقي من الإصابة من ارتفاع ضغط الدم، ويحتوي الشعير على عنصر البوتاسيوم الذي يخلق توازنا بين الملح والمياه داخل الخلية. كذلك فإن الشعير له خاصية إدرار البول، ومن المعروف أن الأدوية التي تعمل على إدرار البول من أشهر الأدوية المستعملة لعلاج مرضى ارتفاع ضغط الدم.



ملين ومهدئ للقولون :

والجدير بالذكر أن الشعير غني بالألياف غير المنحلة وهي التي لا تنحل مع الماء داخل القناة الهضمية، لكنها تمتص منه كميات كبيرة وتحبسه داخلها؛ فتزيد من كتلة الفضلات مع الحفاظ على ليونتها؛ مما يسهل ويسرع حركة هذه الكتلة عبر القولون، وهكذا تعمل الألياف غير المنحلة الموجودة في الحبوب الكاملة (غير المقشورة) وفي نخالة الشعير على التنشيط المباشر للحركة الدودية للأمعاء؛ وهو ما يدعم عملية التخلص من الفضلات.

كما تعمل الألياف المنحلة باتجاه نفس الهدف؛ إذ تتخمر هلامات الألياف المنحلة بدرجات متفاوتة بواسطة بكتيريا القولون؛ مما يزيد من كتلة الفضلات، وينشط الأمعاء الغليظة؛ وبالتالي يسرع ويسهل عملية التخلص من الفضلات.


وأظهرت نتائج البحوث أهمية الشعير في تقليل الإصابة بسرطان القولون؛ حيث استقر الرأي على أنه كلما قل بقاء المواد المسرطنة الموجودة ضمن الفضلات في الأمعاء قلت احتمالات الإصابة بالأورام السرطانية، ويدعم هذا التأثير عمليات تخمير بكتيريا القولون للألياف المنحلة، ووجود مضادات الأكسدة بوفرة في حبوب الشعير.



 

رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الشعير حيدر الشريف الطب والصحة 5 2019-06-13 06:13 PM
المهر الصغير أم عبدالله القصص والروايات 6 2017-07-09 07:14 PM
حج الصغير اصدق المشاعر المناسبات الإسلامية 10 2017-01-26 12:11 PM
أرقم الصغير ابتسام الطريفي قناديل إسلامية 5 2016-11-26 10:45 AM
مجتمعي الصغير الرايه نَلتَقِــي لـِ نَـرتَقِــي 8 2015-04-28 09:28 PM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56