بوابة وادي فاطمة الالكترونية
 

العودة   بوابة وادي فاطمة الالكترونية > «۩۞۩ بوابة وادي فاطمة التعليمية ۩۞۩» > العلوم الإنسانية والتربية والفنون

العلوم الإنسانية والتربية والفنون التاريخ - الشخصيات التاريخية - الجغرافيا - علم الاجتماع - علم العقائد - علم نفس - الفلسفة - الصحافة والإعلام - التربية - الآثار - العمارة - الفنون التشكيلية والزخرفة


إضافة رد
قديم 2013-12-04, 05:25 PM   #1 (المشاركة)
تركي القشيري
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية تركي القشيري
تركي القشيري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3946
 تاريخ التسجيل :  Sep 2013
 أخر زيارة : 2017-05-03 (12:22 AM)
 المشاركات : 225 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي ذكريات عن عادات الختان عند القبائل في الزمن الماضي والحاضر



Bookmark and Share

(1) كان في القرون الماضية عادات قبلية تقام بموجبها مناسبات وحفلات كبيرة يحضرها العدد الكبير من الناس كانت عادة شاملة عند جميع القبائل الا وهي مناسبة (الختان) وهو ما يسمى الطهار ، حيث كانت الأمور صعبـة يتكبدونها الأباء والأجداد عند ما يقوم الرجل بتطهير أولاده رغم تكاليف الأباء وحتى إحراج على الأخوال والأصدقاء في تلك الأزمنة ، لأن ظروف الحياة المعيشية كانت صعبة جداً ولكن هذه عادات قبلية لايستطيع أحد أن يتركها أو يقصر عنها في مجتمع ذلك الزمن ، وأحب أوضح أنه كان الرجل لايطـهر (إبنه) الاّ إذا تجاوز من العمر أكثر من أثنا عشر سنة فما فوق وهذه عادات عند جميع القبائل ، الهدف من ذلك إن كل شخص من الأبناء قد أمتلك رشده وعقله وقوة ذكائه وشجاعته أمام أخواله وقبيلته والقبائل الأخرى يوم الطهار والأب يفتخر بذلك ثم أن لكل قبيلة يوم مخصص لتطهير أبنائهم يحددونه أفراد القبيلة بعد إتفاقهم سوى إن كان عددهم قليل أو كثير يجمعونهم ويطهرونهم في يوم واحد على أساس أن تكون التكاليف متقاربة والأفراح عامة ، ثم أنني أذكر قصيدة كانت تقال عن الختناء في اليوم الأول عن يوم الطهار وهي دارجة على السنت بعض الناس يقال فيها :


(( جئنا من السرو اليماني فوت ومنزلنا بعيـد
الصّبح قطّع المواسـي يخساء الذي قلبه ذليل ))
(القصيدة تعبّر وتحذّر الختناء من الخوف والبكاء في صباح يوم الطهار ) ، ومن العـادات أن أخـوال الختناء والأصدقاء والضيوف يأتون عصر اليوم الأول عن يوم الطهار كل ببندقـه المقمع أوالفتيل وحين وصولهـم كانوا أفراد القبيلة في إستقبالهم فيأتـون الأخـوال ( بكسوة ، ورفـدة ) تسلم (للأباء والختناء) في نفس المحفل أمام الحاضرين عند ما يستقبلونهم القبيلة بالترحيب ومراسيم العرضة والختناء في مقدمـة العرضة حتى قبل صلاة المغـرب ثم يتوقف الحفل ، وبعد صلاة المغرب يتم تقديم وجبة العشاء ( بالذبايـح) للضيوف كلاً عند معزبه وأما أفراد القبيلة فيتوزعون عند اولياء أمورالختناء عند العشاء ، وفي مساء تلك الليلة ( يسمرون ويسهرون) بالعرضة والألعاب الشعبية الى وقت من الليل ، ثم إن جميع الضيوف الذين جاءُ من القرى البعيدة ( يباتون أى ينامون) عند أقربائهم أوعند الجماعة حتى صباح اليوم الثاني وبعد صلاة الفجر مع شروق الشمس يقومون أفراد القبيلة والضيوف بالعرضة الصباحية وفي مقدمتهم (الختناء أى الأولاد) ، كما أذكر في بداية العرضة الصباحية كان هناك قصيدة كانت تقال في صباح يوم الطهار :
(( يا الله يفارق الأصباح دلنا شارة النبي
أصبحت حـزّت الفـلاح ياصلاتي على النبي ))
ثم يقـوم (الختّان أى المطهر) ويصر على (الختناء ) قبل كل شي إثناء العرضـة ويستمـرون في مقدمة العرضة (والمطهر) محاذياً لهـم ( والسكين مغـروزة مع جانب الجنبية من الخلف أو تحت الطاقيه من الجانب ) وكل الختناء وبعض أخوالهم وبعض أقاربهم وأعيان القبيلة بإنتظـام في مقدمة العرضة ثم يبدأ (المطهر أى الختّان) بكل واحــد منهم بالترتيب يتلـوا بعضهم الأخـر وكل واحـد واقف أمـام الختّان (يدّعي أى يعْـتزي) بصوت عالي أمـام الحاضرين وبيده سـلة الجنبية (ويهزها) من فـوق رأسـه بقـوة وشـجاعـة فيقـول :



(( أختن ياخـتّان أنا فلان بن فلان أقطع من لحم ليس لك أخوالي آل فلان قضامت الرصاص بعناقيده شـرابت الـدم الأحمر أقطع من لحم ليس لك لاتخاف وأناصبي آل فـلان ))


وهذه العبارات تدل على شجاعته وعدم خوفه ثم أنه يعتزي بقبيلته التى ينتمي اليها وهذا يدل على رفع معنويتها وهذه من بعض العبارات التى أذكرها فإذا ختنهم الختّان أنطلقوا مسرعين كل منهم يأخذ له مشوار على مسافة طويلة في الميدان أمام الحاضرين ويقول كل منهم خيّلوا يا مخيّله خيّلوا يا مخيّله ثم يرجعون الى مقدمة العرضة بكل شجاعة وجدارة ، وهذه من عادات وأساليب الطهار في الأزمنة الماضية ، فهم كانوا على نياتهم وكرمهم رحمهم الله ، وعند قرب الانتهاء من مراسيم العرضة والطهار هناك قصيدة كانت تقال في نهاية الحفل :
(( الحمد لله طابت النفوس
وراحـت القالات لأهلها))
ثم يأتي بعدها دقلة ختامية يقال لها دمـة سريعة الحركة بشكل حلقة دائرية مع إطلاق العيارات النارية يقال في القصيدة:
(( نطلب الله والصلاة على محمد
ليس في جميع الخلائق مثل نوره ))
وهذه الدمـة معروفة ومشهورة عند جميع القبائل ، وفي نهاية الحفل الختامي والفنون الشعبية يذهبون الضيوف والأخوال والأصدقاء وأفراد القبيلة الى بيوت أولياء أمور الختناء يباركون لهم ويتغدون المشاغيث أو المعاصيب التي أعدت لهم في نهاية الحفل ، وبعد الغداء كلاً يذهب إلى ديرته وبيته .
(2) أما بالنسبه لعلاج الطهار في السابق فكانوا الختناء يعانون صعوبة والآم شديدة بعلاجات مؤلمـة جـداً رحمهم الله ، فكانوا يحفرون في الأرض حفرة يمكن عمقها (35) سنتمتر، وقطرها (20) سنتمتر ، ثم يوضع فيها (حرز جمال مضى عليه فترة من الزمن حتى يتغيّر لونه الى أبيض ) ويوضع في داخل الحفرة ويولع عليه نار حتى يظهر الدخان مثل المدخنة ثم يوضع الجريح على فتحت الحفرة لفترة وجيزة بعدها يضمـد الجرح بورق من العنب والسمن كمليّن من إنكماش الجرح يضاف الى ذلك مسحوق محروق من قرن الماعز يذر به على الجرح وهذا العلاج كان يستخدم في السابق لعدم وجود أطباء أو مستشفيات في القرون الماضية وقد يستمرون على هذا العلاج لمدة تزيد عن أسبوعين أوأكثر من ذلك . أن هـذه العـادات قـد أنقرضت وأنتهـت منذوا ما يزيـد عن (60) ستون عـاماً أو أكثرعند جميع القبائل ، وفي العهد القريب ورد علاج يسمى دجنان حبوب كانوا يعالجون به الختناء يسحق ويذر به على جرح الطهار وغيره من الجروح الأخرى كان يصرف من مستوصفات أو يباع بالأسواق المحلية . وفي وقتنا الحاضر نشكر الله ثم نشكر جهود حكومتنا الرشيدة التى بذلت كل مافي وسعها بفتح مستوصفات ومستشفيات في أنحاء البلاد حتى في القرى والهجر والبوادي وتغيّرت هذه العلاجات الى طب حديث يمكن من خلال يومين أوثلاثة أيام بالكثير يطيب جرح الطهار في مجتمعنا الحاضر وهذه نعمة من الله عز وجل علينا وعلى أبنائنا
(3) أما بالنسبة للمواليد فكان في السابق إذا رزق الله الرجل بمولود يأخذ الأب البندقية ويطلق عدة عيارات نارية بمناسبة قدوم هذا المولـود كفرحـة وكلاً يفرح من القريب والبعيد ثم أن الكل يعلم بقدوم هـذا المولود فيأتـون أفراد القبيلة والأقـارب والأخـوال والأصدقـاء الى ( والد المولود) ، فيباركون له ، وكذلك النساء يأتون الى (أم المولـود) ، ويباركـون لها ، وكل واحـدة من النسـاء تأتـي وتحمل بيدها ما يسمى (معلاقة أي زنبيل ) صغير به مايسـاوي صاع أو أكثر من حب (الحنطه أو الـذره أو الدقيق ) كسـلام على (أم المولود أو المولودة) لأن الفرحة عمت الجميع وليس هناك تكاليف غير ماذكرت وهي أغلاء مالديهم في ذلك الزمن وهي نعمة من الله عزوجل .

(4) وبالنسبة للوقت الحاضر إذا رزق اللـه الرجـل بمولود طهره في الأسبوع الأول عن ولادته في مستوصف أومستشفي حكومي أو أهلي عن طريق الأطباء المختصين أو يأتي ولي أمر الطفل بختّان الى البيت مختص في التطهير دون تعب أو تكبد خسائر فادحة في الطهار ثم أن التكاليف أصبحت ميسرة دون عناء أومشقة ، وهذه من نعم الله علينا وعلى أبنائنا في الوقت الحالي ولكن يبدوا أن هناك تباعد بين بعض الأرحام والأقارب والأصدقاء وحتى أنه لا يدرى البعض عن أي( مولود أو مولودة) الا بعد مضي فترة من الولادة بسبب مشاغل الدنيا أو تساهل بذلك ، فالواجـب علينا التواصل والتقـارب بدلاً من التباعـد فصلـة الأرحام والأقارب والأصدقاء بين المسلمين واجبة وهي من الأسس التى يُبني عليها الإسلام ومن الحياة الروحانية والإيمانيـة ، والله عزوجل سهل لنا جميع متطلبات الحياة ووسائل النقل والأتصالات من جميع النواحي .
نسأل الله أن يديم علينا هذه النعمة نعمة الإسلام والإستقرار والأمـن والأمـان في ظـل قيادة هذه البلاد الحكيمة .
أنه سميع مجيب . والله ولي التوفيق .


كتبه : محمد بن عبدالخالق بن مسكّن القشيرى



 

رد مع اقتباس
قديم 2013-12-05, 08:09 PM   #2 (المشاركة)
مها الحربي
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية مها الحربي
مها الحربي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2326
 تاريخ التسجيل :  Nov 2012
 أخر زيارة : 2014-08-02 (08:27 PM)
 المشاركات : 92 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



 

رد مع اقتباس
قديم 2013-12-05, 08:20 PM   #3 (المشاركة)
نواف الطريم
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية نواف الطريم
نواف الطريم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 2650
 تاريخ التسجيل :  Feb 2013
 أخر زيارة : 2013-12-26 (07:59 PM)
 المشاركات : 127 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000firefox
افتراضي




بـاركـ الله فيكـ والله يعطيكم العافية



 

رد مع اقتباس
قديم 2013-12-06, 05:15 PM   #4 (المشاركة)
سلطان الهاجري
«۩۞۩ عضو مشارك ۩۞۩»


الصورة الرمزية سلطان الهاجري
سلطان الهاجري غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3586
 تاريخ التسجيل :  Jun 2013
 أخر زيارة : 2014-04-11 (05:34 PM)
 المشاركات : 191 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000safari
افتراضي




بارك الله فيك وجزاك الله خيرا



 

رد مع اقتباس
قديم 2015-09-08, 06:10 PM   #5 (المشاركة)
سيف الكرامة
«۩۞۩ عضو مميز ۩۞۩»


الصورة الرمزية سيف الكرامة
سيف الكرامة غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4618
 تاريخ التسجيل :  Mar 2014
 أخر زيارة : 2018-08-26 (05:43 PM)
 المشاركات : 636 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




جزاكم الله كل الخير



 

رد مع اقتباس
قديم 2019-01-28, 12:36 PM   #6 (المشاركة)
‏ابو حـازم
«۩۞۩ عضو فعال ۩۞۩»


الصورة الرمزية ‏ابو حـازم
‏ابو حـازم غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4687
 تاريخ التسجيل :  May 2014
 أخر زيارة : 2019-06-04 (09:47 AM)
 المشاركات : 373 [ + ]
 التقييم :  50
لوني المفضل : Cadetblue
windows_98_nt_2000ie
افتراضي




لكم منى فائق الاحترام



 

رد مع اقتباس
 
إضافة رد
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are معطلة
Refbacks are معطلة


المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
الفرق في التعليم بين الماضي والحاضر الزباره ملتقى مدارس وادي فاطمة التعليمية والعلمي العام 11 2019-03-13 01:00 AM
أعراسنا بين الماضي والحاضر الزباره لآلِئُ الأدب العربي 6 2018-12-10 07:32 AM
ذكريات عن الصيام في شهر رمضان المبارك وعن عيد الفطر في الزمن الماضى، وعن الحاضر تركي القشيري المناسبات الإسلامية 10 2016-12-27 09:36 PM
الخيل عند بني شهر بين الماضي والحاضر محارب بني شهر العلوم التطبيقية - العلوم البحتة 5 2016-03-23 06:57 PM
البازان في الماضي والحاضر سمو الابداع العلوم الإنسانية والتربية والفنون 9 2016-03-19 01:25 PM





1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146 147 148 149 150 151 152 153 154 155 156 157 158 159 160 161 162 163 164 165 166 167 168 169 170 171 172 173 174 175 176 177 178 179 180 181 182 183 184 185 186 187 188 189 190 191 192 193 194 195 196 197 198 199 200 201 202 203 204 205 206 207 208 209 210 211 212 213 214 215 216 217 218 219 220 221 222 223 224 225 226 227 228 229 230 231 232 233 234 235 236 237 238 239 240 241 242 243 244 245 246 247 248 249 250 251 252 253 254 255 256 257 258 259 260 261 262 263 264 265 266 267 268 269 270 271 272 273 274 275 276 277 278 279 280 281 282 283 284 285 286 287